محافظ الشرقية يطالب بنشر ثقافة ممارسة الرياضة لدى مختلف الفئات العمرية

شدد محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب، اليوم الجمعة، على ضرورة الاهتمام بنشر الثقافة الرياضية بين كافة الفئات العمرية، وذلك عن طريق تنفيذ برامج وأنشطة رياضية متنوعة بين المواطنين من جميع الفئات العمرية.

محافظ الشرقية يطالب بنشر ثقافة ممارسة الرياضة لدى مختلف الفئات العمرية

وأضاف غراب، أن محافظة الشرقية تولي اهتماماً خاصاً بقطاع الشباب والرياضة، وتسعى لتقديم دعم شامل ورعاية كاملة للنظام الرياضي في المحافظة، وذلك لأعداد وتأهيل الشباب والأبطال من أجل المشاركة في البطولات على المستوى المحلي والقاري والعالمي، وتنشئة جيل قادر على المساهمة في صنع مستقبل البلاد.

وأثنى محافظ الشرقية على البرامج الترفيهية والرياضية والأنشطة العامة التي تعمل على تنظيمها مديرية الشباب والرياضة لمواطني المحافظة، وذلك من خلال تنظيم سباقات ومارثونات رياضية من أجل تقييم طاقة ومواهب أبناء المحافظ بمختلف فئاتهم العمرية والمجتمعية، واكتشاف موهوبين ومتميزين يوجهون بشكل إيجابي أوقات فراغهم لصالح المجتمع.

ومن جهته، قال وكيل وزارة الشباب والرياضة الدكتور محمود عبد العظيم، إنه تم تنفيذ مبادرة الساعة الرياضية 5 مساءًا التي أطلقتها الوزارة برعاية وزير الشباب والرياضة ومحافظ الشرقية، من خلال منصة ZOOM، ويشترك بها 123 مركزًا على مستوى اتحاد الشباب والرياضة في المحافظة.

لقاء مع الطلاب ذوي الهمم

وكان محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب، قد التقى مع عدد كبير من الطلاب ذوي الهمم من أبناء المحافظة من أجل دعمهم ومساندتهم، وذلك في ظل حضور محمد الصافي سكرتير عام المحافظة، وعدد من قيادات المحافظة.

ويهتم محافظ الشرقية بشكل كبير بأبناء المحافظة من ذوي الهمم، ومن جهتهم قدم الطلاب له هدية تتكون من صورة له تعبيراً عن حبهم.

محافظ الشرقية يطالب بنشر ثقافة ممارسة الرياضة لدى مختلف الفئات العمرية

وكان برفقة الطلاب رمضان عبد الحميد مدير تعليم الشرقية، ومدير عام الشؤون الإدارية بمديرية التربية والتعليم بالشرقية دعاء زكريا حيث يعتبران الداعمان الأساسيان لأطفالنا، ومعلمة التربية الفنية هبة صلاح محمد.

وأشاد غراب بجهود معلمي التربية الخاصة في حماية أطفالنا وتنمية قدراتهم ليواجهوا الحياة العملية فيما بعد.

محافظ الشرقية يطالب بنشر ثقافة ممارسة الرياضة لدى مختلف الفئات العمرية


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.