محافظ الشرقية يصدر توجيهات توحي بالانتهاء سريعاً من إجراءات تقنين أراضي الدولة

حرص محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب على متابعة آخر المستجدات المتعلقة بملف تقنين أراضي الدولة، والغرض من ذلك هو دفع عجلة الإنتاج والعمل والوقوف على معدلات الأداء، حتى يتم الانتهاء سريعاً من إجراءات الفحص والمعاينة لكل الطلبات المقدمة من جانب المواطنين المعتدين على أراضي الدولة فضلاً عن مناقشة أوضاعهم والعمل على تقنينها حسب ما ينص عليه القانون المصري في هذا الشأن.

محافظ الشرقية يصدر توجيهات توحي بالانتهاء سريعاً من إجراءات تقنين أراضي الدولة

محافظ الشرقية يصدر توجيهات عاجلة إلى مدير إدارة الأملاك

على سبيل الانتهاء من هذا الملف الحيوي الهام، أكد محافظ الشرقية على مدير إدارة الأملاك بضرورة الإنتهاء سريعاً من كافة الإجراءات المتعلقة بهذا الملف، فضلاً عن ضرورة الحزم في إدارة ومناقشة هذا الملف حسب الإجراءات والجداول الزمنية المحددة هذا بالإضافة إلى أهمية تحقيق المستهدفات بمنتهي الدقة والجدية، بجانب ما سبق، أوصى أيضاً بضرورة الإسراع برفع المساحات والإحداثيات والاهتمام بمراجعتها وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية.

بجانب ما سبق،  أوصى أيضاً بأهمية التعجيل في استكمال إجراءات تقنين أراضي الدولة وتنفيذ المهام المتعلقة بتحصيل مستحقاتها تحت إشراف وزارة التنمية المحلية، وذلك حسب البيانات الصادرة للقانون 241 لعام 2020 من أجل ردع المخالفين واسترداد حقوق الدولة بشكل كامل.

مدير أملاك الدولة يدلي بتصريحات هامة 

على صعيد آخر، أدلى العميد محمود متولي مدير إدارة الأملاك بالديوان العام بتصريحات صحفية كشف فيها على أنه قد تمكن من تحرير 8830 عقد بمركز المحافظة،  وأفاد بأنه هناك بعض العقود من المنتظر تحريرها ويبلغ عددهم 2556 عقد، وفيما يتعلق بطلبات التصالح المقدمة من المواطنين فيبلغ عددها 14405 طلب صلح من أجل تقنين أراضي الدولة،، أما عن الطلبات الغير صالحة للتقنين فيبلغ عددهم 2921 طلب، واختتم تصريحاته مؤكداً أن استكمال الملف الذي أوصى به محافظ الشرقية يساهم بشكل أساسي في خلق بيئة مليئة بالأوضاع القانونية المستقرة والثابتة لكل المواطنين بالإضافة إلى الانتهاء من واقع وضع اليد.

في الأخير، أكد مدير إدارة الأملاك بأنه تم عقد الكثير من اللجان المشكلة من أجل متابعة الموقف التنفيذي المتعلق بملف تقنين أراضي الدولة وتنفيذ موجات الإزالات للتعديات.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.