محافظ الشرقية خلال تفقده حملة رفع الإشغالات بالزقازيق: لن نسمح بإقامة أي نشاط تجاري مخالف

في إطار حرص الحكومة المصرية على متابعة تطبيق القانون على كافة المخالفين لإعادة الإنضباط للشارع المصري، والإرتقاء بالشكل الحضاري والجمالى للمدن وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، فقد تفقد محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب، أعمال حملة الإزالة المكبرة التي شهدتها مدينة الزقازيق وتحديداً بشارع فاروق ونفق المشاة أسفل السكة الحديد وصولاً لميدان عرابي.

رفع كافة الإشغالات والإعلانات الغير مرخصة والباعة الجائلين

وأوضح محافظ الشرقية، في تصريحات صحفية له، أن هذه الحملة تضمنت رفع كافة الإشغالات والإعلانات الغير مرخصة والباعة الجائلين الذين يفترشون الأرض ببضاعتهم داخل الأنفاق، إضافة إلى إغلاق وتشميع أكشاك ومحال تجارية غير مرخصة ومتعدى أصحابها على حرم السكة الحديد من أجل إعادة الإنضباط للشارع وإستعادة الوجه الجمالي الحضاري للمدينة.

إقامة نقطة ثابتة تضم ممثلين عن شرطة المرافق ورئاسة مركز الزقازيق

وطالب “غراب”، بضرورة أن يتم إقامة نقطة ثابتة تضم ممثلين عن “شرطة المرافق ورئاسة مركز الزقازيق وحي أول والمتابعة الميدانية”، تعمل على مدار 24 ساعة من أجل رصد أية اشغالات أو مخالفات يقوم بها أصحاب المحال التجارية أو الباعة الجائلين بالنفق لإتخاذ اللازم حيالهم فورا، لافتًا إلى أنه يسمح بإقامة أي نشاط تجاري يخالف اللإشتراطات الخاصة بالترخيص والحماية المدنية، بهدف الحفاظ على الأرواح والممتلكات وتطبيقاً للقانون.

يشار إلى أن محافظ الشرقية “ممدوح غراب”، كان قد قام بإصدر عدد من التعليمات المشددة لرؤساء مراكز ومدن وأحياء المحافظة بضرورة التعاون مع شرطة المرافق من أجل إزالة التعديات ورفع الإشغالات لتحقيق السيولة المرورية المطلوبة والإنضباط بالشوارع، والعمل على فرض هيبة الدولة وسيادة القانون على مخالفي القانون.

اترك تعليقاً