مجلس الوزراء يكشف حقيقة جروبات الشكاوى على “فيس بوك”


كشف مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، حقيقة تواجد مجموعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتحديدا موقع “فيس بوك” من أجل تلقي الشكاوى الحكومية من خلال مواقع التواصل المختلفة بعد ما تردد خلال الفترة الماضية حول ذلك الأمر بين العديد من المواطنين عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

حقيقة  جروبات شكاوى تابعة لمنظومة الشكاوى الحكومية

وقال مجلس الوزراء من خلال تدوينة على صفحة المركز الإعلامي لمجلس الوزراء على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” إن كل ما يتردد في الفترة الحالية حول وجود جروبات خاصة بمنظمة الشكاوى الحكومية كلام عار تماما من الصحة خاصة أن الوزارة قد تواصلت مع الجهات المسؤولة والتي نفت ذلك تماما وأن كل ما يتردد هو شائعات هدفها تضليل المواطنين ليس أكثر.

وأشار المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، إلى أن الحساب الرسمي الوحيد التابع لمنظمة الشكاوى الحكومية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” هي ضفحة “الشكاوى الحكومية بمجلس الوزراء والتي تتعامل مع تعليقات المواطنين المختلفة، وأيضا من خلال الخط الساخن الخاص بالمنظمة وهو 16528، ومن خلال تطبيق “في خدمتك من خلال الهاتف المحمول”.

حقيقة جروبات فيس بوك
مجلس الوزراء يرد على شائعة فيس بوك

مجلس الوزراء يرد على شائعات “فيس بوك”

وجاءت تدوينة المركز الإعلامي لمجلس الوزراء كالآتي: “انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن وجود جروبات بعنوان “جروب بوابة الشكاوى” تابعة لمنظومة الشكاوى الحكومية على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك)، وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، والتي نفت صحة تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لوجود أي جروبات تابعة لها على مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) بعنوان “جروب بوابة الشكاوى”، مُوضحةً أن الحساب الرسمي الوحيد التابع للمنظومة على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) هو “الشكاوى الحكومية بمجلس الوزراء”، وذلك للتعامل مع تعليقات المواطنين، وأن القنوات الرسمية لتلقي وتسجيل الشكاوى هي الموقع الإلكتروني للمنظومة (www.shakwa.eg)، والخط الساخن لمجلس الوزراء 16528، وتطبيق “في خدمتك” على الهاتف المحمول، وإدارات ومكاتب خدمة المواطنين بالجهات الحكومية، بالإضافة إلى نقاط تلقى الشكاوى بمحطات مترو الأنفاق”.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.