مئات الكويتيين يشيعون في جنازة حاشدة شاب مصري لهذا السبب!

حضر مئات الكويتيين والجاليات المصرية جنازة شاب مصري توفي الكويت وشاركوا في تشييع جثمانه بحشود كبيرة مؤدين واجبهم في تقديم العزاء لروح الشاب الفقيد، وكانت والدته أبدت رغبتها في حضور المعزين جنازة نجلها  المتوفي نظرا كونها تعيش في الغربة ولا يوجد لديها أقارب في الكويت. وتدأول عدد من نشطاء المواقع التواصل الاجتماعي فيديوها يظهر مشاركة المئات من الكويتيين في تشييع الجنازة في مقبرة الصليبخات في العاصمة الكويتية.

مئات الكويتيين يشيعون في جنازة حاشدة شاب مصري لهذا السبب! 1 13/5/2017 - 4:16 م

والشاب محمد أحمد حسن البالغ 25 سنة قد تم تشييع جثمانه في مقبرة الصليبخات ودفنه بمشاركة لافتة من المواطنين، وكانت نشرت صديقة أم المتوفي تغريدة في موقع التويتر لاعلان رغبة الوالدة في حضور الناس جنازة ابنها لتشييع جثمانه،  ولبى الكويتيون الدعوة بعد استشعارهم بضرورة تقديم واجب العزاء من دون أن يعرفوا شخص المتوفى،  انما تحتم عليهم المشاركة في الجنازة لوجود رابط أخوة الاسلام والحس الانساني خصوصا أن الشاب المتوفي لابلا أهل أو أقارب باستثناء والدته.

رسالة أم الشاب لمن حضر الجنازة

وشكرت والدة الشاب محمد أحمد حسن للحضور الغفير من قبل الكويتيين معبرة عن شكرها لكل شخص قام بالصلاة على جثمان ابنها، كما لم تنسى شكر من وقف بجانب نجلها، وان هذا الموقف أثبت لها أن المسلمين بخير، وأضافت أن النار في قلبها انطفئت بسبب الصلاة على ابنها قائلة هم كانوا أهل لأبنها وأحن عليه من كل الأهل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.