مؤسس حملة إعفاء جمركي يقوم بإطلاق هذا التحذير للمغتربين منعا للإيقاف في المطار

قام مؤسس محمود شكل حملة إعفاء جمركي، رسالة إلى المصريين الموجودين في الخارج، طالبهم فيها بإتخاذ الحيطة والحذر بخصوص الأموال التي يقوم المغترب بحملها أثناء دخوله إلى مصر أو خروجه منها.

مؤسس حملة إعفاء جمركي يقوم بإطلاق هذا التحذي للمغتربين منعا للإيقاف في المطار

وقد أكد أن المصري المسافر إلى الخارج، يجب أن يعلم أن الحد الأقصى للأموال التي يستطيع حملها أثناء مغادرته مصر، هي خمسة آلاف جنيها مصريا، و10 آلاف دولار فقط، وأي مبالغ زائدة عن المبالغ المذكورة تعتبر مخالفة، وتقوم سلطات المطار بإيقاف المسافر في حالة اكتشاف هذا الأمر.

أما بالنسبة للمغتربين العائدين إلى أرض مصر، العائدين إلى أرض الوطن، فقد أشار شكل أن القانون كان يسمح بعشرة آلاف دولار، ولكن في الوقت الحالي تم السماح للمغتربين العائدين بالدخول بأي مبالغ دولارية، بشرط أن يتم إثباتها على جواز السفر وذلك أثناء الدخول إلى مصر، وذلك عن طريق مندوبي الجمارك، وذلك في حالة ما إذا زاد المبلغ عن عشرة آلاف دولار،

وقد قام شكل بإصدار هذا التحذي بعد أن قامت شرطة الجمارك بمطار القاهرة بإلقاء القبض على إحدى المغتربين، أثناء قيامه بالسفر إلى خارج البلاد حاملا معه 26 ألف جنيه مصري، وهو مخالف للقوانين.

ويذكر أن حملة إعفاء جمركي، هي واحدة من أكبر الحملات، التي أقامها المواطنين المغتربين، للتفاض مع الحكومة المصرية، لدخول السيارات الخاصة بهم دون أن يتم فرض جمارك عليها، حيث أن سعر الجمارك على بعض السيارات قد يزيد عن ثمنها، وهو الأمر الذي يقف عائقا أمام اغلب المغتربين، والذين يلجأوا إلى بيع سياراتهم في البلاد التي يقيمون فيها بأقل من نصف ثمنها.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.