مؤتمر صحفي للقوات المسلحة منذ قليل.. وتفاصيل استشهاد 16 وإصابة 19 من أفراد الجيش في العملية العسكرية الشاملة منذ بدايتها حتى الآن

تقوم القوات المسلحة المصرية بالتعاون مع أجهزة الدولة المختلفة بشن حملة عسكرية واسعة في سيناء، وأطلقت على هذه العملية “العملية الشاملة سيناء 2018″، والتي تهدف إلى تطهير شبه جزيرة سيناء من الإرهاب والإرهابيين، وإعلان هذه القطعة العزيزة على المصريين “سيناء” خالية من الإرهاب، وبدأت العملية الشاملة منذ نحو ثلاثة أسابيع تقريباً وما زالت جارية حتى الآن.

مؤتمر صحفي للقوات المسلحة منذ قليل.. وتفاصيل استشهاد 16 وإصابة 19 من أفراد الجيش في العملية العسكرية الشاملة منذ بدايتها حتى الآن 1 8/3/2018 - 4:15 م

ومع استمرار العملية العسكرية في سيناء فإن رجال وأبطال القوات المسلحة ما زالوا يقدمون أرواحهم فداءً لهذا الوطن، وحماية لهذا الشعب الكريم، وأعلن منذ قليل المتحدث الرسمي العسكري باسم القوات المسلحة المصرية، في مؤتمر صحفي، والذي يعد الثالث من نوعه منذ بدء العملية العسكرية بسيناء، عن استشهاد وإصابة 35 ضابط ومجند خلال العملية الشاملة ومنذ بدايتها حتى الآن، وهم عبارة عن 16 شهيد وإصابة 19 آخرين ما بين ضابط ومجند، وأشار الرفاعي إلى أن هذا العدد نتيجة بسالة القوات القتالية للجيش المصري، والعزم على تطهير أرض سيناء، وأرسلت القوات المسلحة تعازيها للشعب المصري وذوي الضحايا، سائلة المولى تبارك وتعإلى أن يتقبلهم في الشهداء وأن يشفي جميع المصابين.

ومن جهة أخرى أعلنت القوات المسلحة على استمرار العملية العسكرية، وأنه تم القضاء على أكثر من 105 فرد إرهابي وتدمير 1907 وكر وملجأ للعناصر الإرهابية واكتشاف وتدمير 471 عبوة ناسفة، وأشار إلى أن القوات تراعي حقوق الإنسان خلال عملياتها، وأن الجيش المصري يفتح أبوابة لكل من أراد التوبة من تلك العناصر الإجرامية مؤكداً على اتخاذ كافة الإجراءات القانونية معه.