للاطلاع على مستوى الخدمات الصحية.. محافظ الشرقية يتفقد مستشفى بلبيس المركزي

قام الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، بتفقد مستشفى بلبيس المركزي للاطلاع على مستوى الخدمات الصحية والعلاجية المقدمة للمرضى والزائرين، وذلك لمتابعة انتظام سير العمل فيها والتأكد من سلامة العاملين بما في ذلك إلتزام الطاقم الطبي والإداريون والعمال والفنيون، وفقًا لمواعيد العمل الرسمية والمناوبات المخصصة لهم واتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المقصرين.

للاطلاع على مستوى الخدمات الصحية.. محافظ الشرقية يتفقد مستشفى بلبيس المركزي

كما تفقد الدكتور ممدوح غراب، العيادات الخارجية، وأقسام الاستقبال والصيدلية، إلى جانب أنه اطلع على حالة المرضى، سائلًا زوار المستشفى عن مستوى الخدمات الطبية، متمنيًا لهم الشفاء العاجل، مؤكدًا على ضرورة توافر المواد الطبية والأدوية التي يحتاجها المرضى والمحافظة عليها في حالة جيدة، بالإضافة إلى إلقاء نظرة سريعة على تاريخ انتهاء صلاحيتها باستمرار.

وحرص المحافظ على مراقبة انتظام سير العمل في قسم الغسيل الكلوي بالمستشفى، وشدد على ضرورة الإلتزام بانتظام الجدول الزمني لتنفيذ أعمال الصيانة الدورية على الأجهزة الطبية المستخدمة في القسم حفاظًا على صحة وسلامة المريض.

والتقى المحافظ خلال الجولة التفقدية للمستشفى بالأطباء، بهدف استقبال المرضى بشكل جيد وتقديم أفضل الخدمات الصحية والعلاجية لهم، وأضاف أن المحافظة ستستمر في تقديم كافة سبل الدعم للمرضى، لتطوير قدرات المستشفيات والوحدات الصحية في القرى والمراكز والمدن.

دعم نظام النظافة بالمحافظة

وفي سياق آخر، أعلن محافظ الشرقية، عن دعم نظام النظافة بأجهزة جديدة، بنحو 3/4 قلاب، وحمولة 5 أطنان، و21 سيارة، لإزالة القمامة، بتكلفة 11 مليون و 12 ألف جنيه، من أجل المساهمة في الارتقاء بمنظومة النظافة وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين لخلق بيئة نظيفة وصحية تساعد بطريقة معينة على استعادة الوجه الجمالي والحضاري لشوارع مراكز ومدن المحافظة.

وكان ذلك أثناء قيامه بتفقد معدات النظافة الجديدة في الحملة الميكانيكية يالديوان العام بحضور المحاسب أحمد جابر، المشرف العام على إدارة المركبات، والمهندس سامي حلمي مدير إدارة المركبات بالديوان العام، ونبيل فاروق رئيس مركز ومدينة الزقازيق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.