كيف صنع محمد رمضان نجوميته

صناعة النجم في المجال الفني من الأمور الصعب تحقيقها، وهو ما يتضح في وجود كثير من الفنانين الذين بدأواحياتهم الفنية من أكثر من 25 عامًا ولم يحققوا أية نجومية تذكر في المجال الفني، وظل دورهم كممثلين يقتصر على تأدية أدوار مساعدة للنجوم الكبار، لهذا نطرح هذا السؤال: كيف صنع محمد رمضان نجوميته في المجال الفني المصري؟. الإجابة هي بكل التأكيد هي سعى محمد رمضان إلى التفرد والإبداع وخلق شخصية مختلفة للفنان، لقد استطاع محمد رمضان أن يصنع نجوميته من خلال صناعة شخصية متفرده في تمثيله وحركاته ومظهره ولغته التي تقترب إلى لغة أولاد البلد والشعبيين، واقتنائه لأنواع لحيوانات من نوع خاص، وإصراره على لعب هذه الأدوار التي أعطته الفرصة في ازدياد شعبيته في الأوساط الشعبية والشبابية وأسهمت في  صناعة نجومية محمد رمضان.

نجومية محمد رمضان

وربما ذكاء محمد رمضان جعله يتبع القول الشائع “خالف تُعرف” كي يصنع نجوميته، وهو الأسلوب الذي اتبعه الفنان الشاب في حياته الشخصية وظهوره الإعلامي في المسابقات الرياضية الخيرية وفي البرامج التليفزيونيو المتعددة، ولم يكتفي بذلك، بل حرص على أهمية التواصل مع وسائل الإعلام المختلفة، وما يؤكد ذلك هو انتقاده لوسائل الإعلام لعدم إظهار نجاح مسلسله “الاسطورة”، وهو ما يعزز من فرص النقاش والحوار حول مسلسله وشخصيته داخل هذا المسلسل.

صنع محمد رمضان نجوميته عندما تحدثت وسائل الإعلام عن كونه يشبه الفنان الكبير أحمد ذكي، يشبهه في بداية ظهوره، وحركاته وأدائه التمثيلي، لكن محمد رمضان رفض مقارنته بقامة كبيره مثل الفنان أحمد ذكي، وهو ما ترك أثرا إيجابيا لدى الجماهير عنه، الأمر الذي أسهم في صنع نجومية محمد رمضان.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.