كيف تم إبلاغ والدة “عمرو سمير” بوفاة إبنها الشاب

لقد أثار خبر وفاة النجم المصري الشاب عمرو سمير موجة كبير من الحزن في جميع انحاء جمهورية مصر العربية، خاصة وأن حالة الوفاة كانت مفاجأة للجميع، لأن النجم الشاب لم يكن يعاني من أي مرض خطير ولم يتم نشر أي أخبار عن مروره بمشاكل صحية في وقت سابق، والسبب في حالة الوفاة كان إصابتة بأزمة قلبية.

عمرو سميرِ

والأمر الذي لم يتطرق إليه الكثيرين هو الطريقة التي تم إكتشاف وفاة النجم الشاب عمرو سمير بها وكيف تم إبلاغ والدتة الإعلامية المعروفة ماجدة عاصم، فقد توفي النجم الشاب داخل أحد الفنادق في أسبانيا حيث كان يقضي أجازه هناك، ويوم وفاته كان اليوم المقرر له أن يعود فيه إلي مصر مرة أخري.

وعند مجئ وقت مغادرة الفندق في أسبانيا دخل أحد عمال النظافة إلي الغرفة التي يتواجد بها النجم الشاب عمرو سمير، وقد كان في حالة نوم عميق ولم يستجب له بأي شكل من الأشكال، وعندما إقترب منه إكتشف أنه قد توفي بالفعل، وهو ما أصابه بصدمة كبيرة جداً.

وقد كان يتواجد الهاتف المحمول بجانب النجم الراحل، فقام هذا العامل بإستخدامه لكي يتواصل مع أحد معارفه، وقد كان أخر إسم قد تواصل معه عمرو هو والدتة، وبالفعل قام الموظف بالإتصال بها ليخبرها بخبر وفاة إبنها الشاب، وكانت تظن في البداية أن الهاتف قد سرق ولكنها إكتشفت بعد ذلك أن الخبر صحيح من خلال أحد أصدقاء عمرو.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.