كمال الجنزوري في ذكرى 30 يونيو: “هذا الشعب الذي تحمل ومازال يتحمل وسيجني ثمار تحمله قريبا”

قال مستشار رئيس الجمهورية السابق الدكتور ” كمال الجنزوري” مؤكداً أن ” 30 يونيو” ثورة شعبية وانتفاضة كُبري للشعب المصري من أجل الوصول إلى تحقيق أمآله، موضحاً أن الشعب المصري لم يكن أمامه بديل سوى الخروج إلى الشارع المصري من أجل الانتصار لإرادته، حيث وجه التحية للشعب المصري قائلاً: ” هذا الشعب الذي تحمل ومازال يتحمل وسيجنى ثمار تحمله قريبا”، حيث جاءت تلك التصريحات تزامناً مع ارتفاع سعر المحروقات والاحتفال ب، 30 يونيو.

“كمال الجنزوري” يُشيد بدور الشعب والجيش والشرطة في 30 يونيه

وأضاف مستشار الرئيس السابق من خلال تصريحات صحفية لأحد المواقع الإخبارية المصرية، حيث وجه التحية إلى كل من ضحى في سبيل هذا الوطن وخاصة الشهداء التي أُريقت دماؤهم على أرض الوطن، كما وجه التحية لرجال الشرطة والجيش، مشيراً إلى دورهم في نجاح ثورة 30 يونيو قائلاً: ” تحية الجيش المصري خاصة لأن له صفة فريدة بين جيوش العالم، كونه لا ينتمى لأي حزب أو فئة أو مؤسسة لكنه ينتمى للشعب المصري منذ نشأته وحتى الآن، ومن يحب البلد سيحب الجيش وسيحب قادته وجنوده بغض النظر عن أي خلاف سياسي” بحسب تعبيره.

وأشار ” الجنزوري” أن الـ30 مليون مواطن الذين نزلوا في شوارع مصر، وذلك من اجل أن ينقلوا للعالم كله رسالة واضحة من الشعب، مؤكداً أن الخطوات التي تم اتخاذها بعد ذلك وضعت الدولة المصرية على الطريق الصواب، كما أنها استعادت مكانتها بين الدول العربية والعالمية، وانه يتمنى تحقيق أماني جميع المواطنين والتي طالبوا بها في تلك الثورة.