أزمة في مهرجان القاهرة السينمائي بسبب تكريم كيلود ليلوش «الصهيوني»

بدأت بوادر أزمة تلوح في الأفق داخل مهرجان القاهرة السينمائي الذي يستعد لانطلاق دورته رقم 40 المقر إنطلاقها في الفترة بين 20 إلى 28 نوفمبر المقبل، بسبب اختيار إدارة المهرجان تكريم المخرج الفرنسي الشهير كيلود ليلوش في الحفل الأفتتاحي تقديرا على مسيرته الفنية الكبيرة.

أزمة في مهرجان القاهرة السينمائي بسبب تكريم كيلود ليلوش «الصهيوني» 1 17/10/2018 - 8:51 م

سبب الأزمة

ورفض عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي وعدد من المثقفين والسينمائيين فكرة تكريم ليلوش في أطار فعاليات المهرجان نظرا لميوله الصهيونيو وتأييدة لدولة الإحتلال، وتداولوا تصريحات له يعرب فيها عن حبه وتأييده لدولة الإحتلال ضد عوامل عدم الأمان التي تحيط بها واعتباره أياها بلد ثاني له، وهو ما دفعه لزيارتها أكثر من 10 مرات حسب ما ورد في حواره مع صحيفة جيرازليوم بوست عام 2016 على هامش عرض فيلمه الشهير “هو وهي” في دولة الإحتلال وقتها.

تصريحات مؤيدة للصهيونية

وأكد ليلوش في تصريحاته للصحيفة الصادرة داخل دولة الإحتلال إن الشعب الإسرائيلي من الشعوب المحاربة من أجل حلمها ويعيشون في دولة تحاوطها المخاطر – قاصدا بذلك الفلسطينيين.

وينحدر ليلوش من أصول جزائرية لأب جزائري يهودي ووالدته مسيحية اعتنقت اليهودية في وقت لاحق من زواجها بأبيه، وظهرت ميول ليلوش الصهيونيو في أكثر من مناسبة أدلى فيها بتصريحات مؤيدة للكيان الصهيوني لدرجة أن المخرج الفرنسي لوك جان غودار وصف ليلوش بالصهيوني المسعور.

رد إدارة مهرجان القاهرة السينمائي

ومن جانبها ردت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي برئاسة المنتج محمد حفظي أنها طالعت خلال الساعات الماضية الاعتراضات التي وردت على عزمها تكريم المخرج الفرنسي كلود ليلوش الحاصل على جائزتي الأوسكار والسعفة الذهبية عام 1966، بداعي أنه مؤيد للكيان الصهيوني.

وأكدت إدارة المهرجان في بيانها أنها رات أن كل المتدأول من تصريحات قالها ليلوش يندرج تحت المجاملات التي يقولها الفنانين تجاه الدول المضيفة لهم، وانها لم ترصد أي موقف سياسي ليلوش مؤيد للصهيونيو ولدولة الإحتلال، وطالبت من يدعون ذلك بارسال تلك الغدلة على البريد الإلكتروني للمهرجان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.