كلمة رددها “سفاح الإسماعيلية” أمام النيابة!

في احدث التطورات في جريمة “الاسماعلية” التي دقت اجراس الخوف في قلوب المصريين، استكملت النيابة العامة في مصر، اليوم الأربعاء، التحقيق مع مرتكب جريمة الإسماعيلية الذي تسبب في فصل رأس مواطن عن جسده وحملها في الشارع في منطقة بالإسماعيلية.

هو انا عملت ايه؟

فيما أفادت وسائل إعلام مصرية بأن المتهم عبد الرحمن دبور، ظهر في حالة عدم وعي وذهول قبل بدء التحقيق معه حتى دخوله سراي النيابة وظل لفترة يردد جملة “هو انا عملت ايه؟” بدون انقطاع مستنكرا الجريمة الي فعلها.

وكان المتهم،متحدثا في أقواله يوم الثلاثاء للنيابة العامة، إنه كان يعمل مع “حسن” شقيق المجني عليه، في محل أثاث منذ ثلاثة أعوام، ودخل مصحة للعلاج من الإدمان، لافتاً إلى أنه عقب تعافيه وخروجه، اكتشف قيام المجني عليه بالاعتداء على والدته وشقيقته، فقرر أن ينتقم لشرفه أمام الجميع.

كما قام بتمثيل الجريمة وسط حراسة أمنية مشددة بمكان الواقعة، وروى كيف ترصد للقتيل، كاشفاً عدد الطعنات التي وجهها له حتى وقع على الأرض، ثم ذبحه وفصل رأسه عن جسده.

في حين نفى شقيق المجني عليه بعد ساعات من الجريمة اتهام القاتل بأن أخاه تعدى جنسياً على أفراد أسرته. وقال: “كنا نعتبره واحداً من أولادنا وشقيقي المجني عليه هو اللي يعتبر مربيه”.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً