كتاب خطير يهز الاوساط السياسية في اسرائيل ويفجر مفآجأة خطيرة عن اشرف مروان..

ومن جديد يعود اشرف مروان ليكون محور للجدل في الشارع المصري، ليتساءل البعض هل كان اشرف مروان جاسوسا لاسرائيل داخل أكثر المراكز الحساسة لمصر، ام انه كان عميلا مزدوجا استطاع أن يخدع اجهزه المخابرات لتحقيق مصالح شخصية، والتي انتهت برمى رجل الاعمال المصري اشرف مروان من شرفة منزله الذي يقطن به في بريطانيا في عام 2007 دون أن يتم التوصل للقاتل حى هذه اللحظة.

كتاب خطير يهز الاوساط السياسية في اسرائيل ويفجر مفآجأة خطيرة عن اشرف مروان.. 1 22/9/2015 - 1:24 ص

ولمن لا يعرف فان رجل الاعمال المصري اشرف مروان هو زوج ابنه الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، والذي عمل مديرا لمكتب الرئيس الراحل محمد انور السادات، والذي كشفت الصحف الاسرائيلية في عام 2003 عن كونه عميلا مزدوجا قدم خدمات جليلة لاسرائيل وانها تخشى على حياته بعد الاعلان عن ذلك.

وبرغم اعلان الرئيس السابق محمد حسنى مبارك أن اشرف مروان قدم خدمات جليلة لمصر وانه كان وطنيا من الدرجة الاولى، وان اعمال اشرف مروان لم يحن الوقت كي يتم الكشف عنها، الا أن غموض حادثه وفاته تركت اثرا كبيرا وشكا كبيرا في كونه جاسوس وعميل مزدوج.

ولكن منذ ايام ظهر كتاب في اسرائيل ليبرئ اسم اشرف مروان، ويوضح تماما انه كان جاسوس مصري فقط استخدمه الرئيس الراحل السادات بكل ذكاء ليمد اسرائيل بمعلومات وهمية خادعة، والا كيف أن اسرائيل قد فوجئت تماما بحرب اكتوبر..؟

وبرغم ذلك فقد رحل اشرف مروان حاملا معه كل اسراره، وحقيقة ما قام به وما قدمه لبلده ليترك خلفه الكثير من التساؤلات التي احتار الكثيرون في محاولات تفسيرها، من اهمها من المسئول عن قتل اشرف مروان بهذه الطريقة؟ ليرحل عن عالمنا ومعه اسراره التي قد لا يود الكثيرين الاعلان عنها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.