قصة الطيار المصري المجنون كما لقبته إسرائيل عام 1973

إنه الطيار المصري الشجاع اللواء “أحمد كمال المنصورى ” الذي لقبته إسرائيل بالطيار المجنون، ففي عام 1973 خاض اللواء المنصورى معركة جوية ضد 6 طائرات إسرائيلية من طراز فانتوم واستمرت هذه المعركة لمدة 13 دقيقة ولهذا السبب تعد هذه المعركة أطول معركة جوية منذ حرب الإستنزاف وحتى انتصار اكتوبر لأن الوقت الطبيعي للمعارك الجوية لا يتعدى دقيقتان وذلك لأن الطائرة كانت تستهلك 200 لتر وقود في الدقيقة الواحدة.

قصة الطيار المصري المجنون كما لقبته إسرائيل عام 1973 1 23/7/2015 - 11:27 م

منصورى

كان اللواء المنصورى وشريكه الشهيد “حسن لطفي “يقودان طائراتان طراز “ميغ 21 “إمكانياتها أقل بكثير من طائرات “الفانتوم ” الإسرائيلية حيث كانت الطائرة الفانتوم تحمل 8 صواريخ و700 طلقة والطائرة المصرية كانت تحمل صاروخان و200 طلقة فقط ولاتستطيع الطيران لأكثر من ساعة وربع في مقابل أن طائرة العدو تستطيع الطيران لمدة 3 ساعات وكانت المعركة كأنها منتهية والنتيجة معلومة قبل أن تبدأ ولكن بإيمان الجندى المصري وشجاعته وإستماتته في الدفاع عن أرضه وعرضه، إستطاع اللواء المنصورى ضرب الطائرات الإسرائيلية والعودة سالما بأعجوبة بعد معركة الموت الأخيرة..

وصف المعركة :

كان الرئيس الأسبق ” محمد حسنى مبارك ” قائد القوات الجوية وقتها، وتوجهت 8 طائرات مصرية لمواجهة طائرات الفانتوم المنقضة على الجيش الثالث وكان الطيار مبارك يبلغهم من غرفة القيادة عن أماكن تواجد طائرات العدو وبلغ المنصورى أن هناك 4 طائرات على يمينه ومثلهم على يساره ومثلهم أمامه، وهنا خطرت للمنصورى فكرة مجنونة وهى الإنقلاب بالطائرة رأسا على عقب وإنخفض لمستوى منخفض جداً وخاصة أن الوقود كان ينفذ وهنا ظنت طائرات العدو أن الطائرة المصرية نفذت منها الوقود وأنه سيصطدم بالأرض وتكونت غيمة من التراب بسبب إقتراب الطائرة من الأرض بدرجة كبيرة وظن العدو أنها تدمرت ولكنه تفاجأ أن الطائرة المصرية ترتفع وسط التراب كالصاروخ وأطلق المنصورى الصاروخ على طائرة العدو وجها لوجه وعاد سالما ولم يمت كما زعمت إسرائيل وكانت آخر طائرة مقاتلة تعود من آخر معركة جوية حدثت يوم 24 أكتوبر عام 1973.

هم أبطال صنعوا التاريخ ويذكر أن تم إستشهاد 3 طيارين وتم ضرب 6 طائرات إسرائيلية في معركة كانت بين 8 طائرات مصرية و30 طائرة إسرائيلية.

إنهم خير أجناد الأرض ووحوش الجو.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. محمود عمار يقول

    فداك روحي يا مصر وحيا الله ابطالك الشجعان