قصة الضابط الشجاع الذي فقد ذراعه وهو يدافع عن زملائه ضد هجمات الإرهابيين في سيناء

تدأول عدد من مستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى ” فيس بوك ” و” تويتر ” مجموعة من الصور لضابط من ضباط الجيش المصري  يُدعى كريم بدر برتبه رائد، حيث تعرض هذا الضابط الشجاع لبتر ذراعه أثناء تصديه لهجمات الإرهابيين على كمين سيناء يوم الأربعاء الماضى.

قصة الضابط الشجاع الذي فقد ذراعه وهو يدافع عن زملائه ضد هجمات الإرهابيين في سيناء 1 3/7/2015 - 7:21 ص

2

كما تدأول مستخدمى موقع التواصل الإجتماعى فيس بوك صورة بخط يد هذا الضابط الشجاع، يظهر في هذه الصورة رسالة مكتوبة بخط يده يوضح فيها بسالة الجنود المصريين في التصدى لهجمات هؤلاء الإرهابيين، كما أكد أنه كان قائد دورية الدعم التي دمرت عربتين لهؤلاء الإرهابيين، وأوضح أن الدورية قد أحكمت سيطرتها على الكمين بكل ما أوتيت به من قوة دون أن تتمكن هذه الجماعات التكفيرية من أسر أى جنود أو الحصول على أى ذخيرة.

1

على صعيد آخر تفاعل نشطاء مواقع التواصل الإجتماعى مع هذه الصور التي تم نشرها لهذا البطل الشجاع الذي قام بالدفاع عن أرضه بكل ما يمتلكه من قوة، وأعرب الجميع عن سعادتهم بكونه على قيد الحياة وتمنوا له الشفاء العاجل هو وباقى المصابين في هذا الحادث الأليم.

3



اترك تعليقا