قصة الحلقة 16 من مسلسل “جودا اكبر” الجزء الرابع

تبدأ الحلقة 16 من مسلسل “جودا اكبر” الجزء الرابع بهروب الأمير “سليم” ووصوله إلى الجدة  “فاطمة” التي كان يعاقب عندها بعد أن أصاب حفيدها ويخبرها أن عصابة خطفته ويطلب منها الحماية وفي مشهد أخر يظهر الملك “جلال” وهو متنكر في شكل معين ومعه الجنود ويذهبون إلى المكان الذي حدده رجال “شريف خان” وعلى الجانب الاخر تذهب إلى نفس المكان الملكة “جودا” ومعها معين لكي تسلمه إلى رجال شريف الدين وتنقذ “سليم”.

قصة الحلقة 16 من مسلسل "جودا اكبر" الجزء الرابع

وتنكشف الخطة بظهور معين مرتين في وقت واحد مرة مع جودا ومرة أخرى مع جلال فتحدث معركة بين رجال شريف الدين وبين الملك ويستغل معين الفرصة ويهرب منهم ويعود الملك بدون سليم ومعين ويغضب من جودا بسبب مخالفتها لأوامره ثم تصل إلى القصر الست “فاطمة” ومعها الأمير سليم ويفرح كل من في القصر بعودة الأمير سليم ويأمر الملك باعطاء الجدة دهب وفضة وكل ما تحتاجه هدية منه لعودة سليم.

وفي مشهد أخر يشرب سليم بعض الخمر بعد أن أعطاه له أخواته فيسكر سليم ويسير في القصر وهو يتطوح ويجد راقصات فيطلب منهم أن يرقصوا له ويغنون وهو يقول أنا ولي العهد فيدخل عليه الملك جلال ويحاول يأخذه بعيدا فيرفض سليم فيقوم جلال بصفعه على وجهه من شدة غضبه.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.