قرار وزاري بوقف “عبد الله رشدي” عن العمل كما حدث مع “سالم عبد الجليل”

صرح رئيس لجنة القيم التابعة لوزارة الأوقاف انه قد تم صدور قرار بإيقاف الشيخ عبد الله رشدي عن أي أعمال خطابية بالمساجد أو حتى دروس دينية أو فتاوى على أن يتم إحالته للأعمال الإدارية حتى يتم الانتهاء من التحقيقات حيث انه قد تم تحويله إلى التحقيق الإداري من قبل وزارة الأوقاف بعد أن أعلن عن بعض الفتاوى أللتي أثارت كثير من الجدل الديني الذي كاد أن يتسبب في إحداث بلبلة وفتنة دينية.

قرار وزاري بوقف "عبد الله رشدي" عن العمل كما حدث مع "سالم عبد الجليل" 1 13/5/2017 - 12:45 م

قد ظهر ذلك بشدة عندما أعلن انه سيقف بجانب الشيخ أسامة عبد الجليل ومساندته بأي شكل من الإشكال حتى يتخطى هذه المحنة والاتهامات التي كانت وجهت إليه بسبب بعض التصريحات والآراء التي اعتبرت بأنها نوع من أنواع الإساءة الموجهة إلى الإخوة المسيحيين والتي كان قد صرح بها عبر قناة المحور الفضائية وعلى غرار القرارات التي تم اتخاذها مع الشيخ عبد الله رشدي تم صدور بعض القرارات المشابهة أيضا للشيخ أسامة عبد الجليل.

حيث قد تم صدور قرار من وزارة الأوقاف بوقفه عن العمل وعدم التصريح له بإلقاء أي خطبة دينية حتى يتم الانتهاء من التحقيقات وفي حالة مخالفة أي منهما لهذه القرارات فانه سوف يعرض نفسه للمسألة القانونية على نطاق الأمر من ذلك وقد تم إرسال منشور بهذه القرارات إلى الجهات المعنية والمناطق الأزهرية.

وقد صرح عدد من المسئولين بوزارة الأوقاف انه حالة إذا ما خالف أي احد منهما هذه القرارات أو واصل عمله الخطابي أثناء مدة إيقافه فانه سيعتبر قاصدا لنشر الفتن والبلبلة الدينة التي تنال من الأمن الوطني.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.