قرار عاجل من النيابة بحبس ريهام سعيد منذ قليل في القضية التي أثارت ضجة في الشارع المصري ورد فعلها بعد صدور القرار

ما زالت النيابة العامة تجري تحقيقات موسعة بشأن القضية التي شغلت الرأي العام في مصر مؤخراً، وأصدرت النيابة في منطقة شرق القاهرة تحت رئاسة المحامي الأول العام المستشار إبراهيم صالح، قراراً بحبس الإعلامية المثيرة للجدل ريها سعيد أربعة أيام على ذمة التحقيقات، وذلك بعد هروبها منذ عدة أيام على إثر إصدار قرار من النيابة بضبطها وإحضارها، حيث قامت بتسليم نفسها بالأمس وهي الآن في قبضة العدالة، كما أصدرت النيابة في وقت سابق قراراً بحبس كل من مصرر ومعدة برنامج صبايا الخير الذي تقدمه الإعلامية المذكورة.

ريهام سعيد

هذا وكانت النيابة برئاسة المستشار إسلام الجوهري، ومعه المستشار أحمد عاصي، قد باشرا التحقيق مع الإعلامية ريهام سعيد والتي تقدم برنامجها عبر شاشة قناة النهار الفضائية، واستمرت التحقيقات طوال يوم أمس الأحد، واستمرت حتى صباح اليوم الإثنين وكانت سعيد بفقة محاميها، وأصدرت النيابة قرارها منذ قليل بحبس ريهام سعيد 4 أيام على ذمة التحقيقات، وذلك في قضية خطف طفلينن مقابل مبلغ مالي 350 ألف جنيه عن كل طفل، ودخلت في نوبة بكاء بعد القرار نافية التهم الموجهة إليها.

وخلال تحقيقات النيابة قامت مقدمة برنامج “صبايا الخير”، الإعلامية ريهام سعيد بنفي كل التهم الموجهة إليها، وأشارت إلى أنها لم تكن هاربة، ولم يصلها أي قرار باستدعائها، وأنها كانت تجلس في بيتها لرعاية طفلها، وأن هذا هو سبب تأخرها لحضور التحقيقات، وكانت بداية الواقعة بعد نشر ريهام سعيد فيديو نجاح البرنامج في استعادة طفلين تم اختطافهم بعد إبلاغ الشرطة، وتم القبض على الخاطفين، إلا أنهم اعترفوا أن أسرة البرنامج هي من اتفقت معهم على خطف الأطفال مقابل مبلغ مالي كبير.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.