محكمة القضاء الإداري تصدر قرارا جديدا بشأن أولاد الزواج العرفي في مصر

يواجه الأطفال من الزواج العرفي في مصر، أزمة التسجيل بسجلات المواليد لدى مصلحة الأحوال المدنية، ولا سيما عندما يتنصل الأب من قيد ابنه أو بنته على اسمه، وبهذا الخصوص أصدرت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة قرارًا جديدّا اليوم الأحد ألزمت فيه مصلحة الأحوال المدنية التابعة لوزارة الداخلية بـ “تسجيل المواليد من ساقطي قيد الميلاد، وأبناء الزواج العرفي بسجلات المواليد مع استخراج شهادات ميلاد لهم.

قرار جديد بشأن أولاد الزواج العرفي

وجاء القرار في الدعوى القضائية التي أقامها المحامي على أيوب بالوكالة عن المواطنة “ن. م”، والتي طالب بموجبها “بإلزام إدارة الأحوال المدنية باستخراج شهادة ميلاد، مدونًا بها اسم الأم واسم الأب الرباعي وفق ورقة الزواج العرفي على ألا يعتد بهذه الشهادة في غير إثبات واقعة الميلاد.”

وجاء في حيثيات لائحة استدعاء الدعوى، أن الزوجة المدعية أنجبت ابنة بموجب وثيقة زواج عرفي، ولكن والد الطفلة تنصل من قيد ابنته على اسمه، مما اضطرها للجوء إلى القضاء، ذلك أن مصلحة الأحوال المدنية في مصر لا تعترف إلا بالوثائق الرسمية أو بأحكام نهائية تتضمن إثبات الزواج، أو إثبات النسب، وبالتالي لا تتمكن المرأة المتزوجة عرفيا وزوجها غائب من استخراج شهادة ميلاد لطفلها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.