قرارات جديدة خاصة بصلاة عيد الفطر في مواجهة كورونا

يعتبر عيد الفطر من اكثر المناسبات التي ينتظرها المسلمون في كل مكان، فعيد الفطر من المناسبات الدينية التي يحبها المسلمون ويجهزون لها، سواء الصغار أو الكبار أو الرجال أو النساء، إلا أن هذا العام عيد الفطر يختلف كليا عن أي عام اخر وذلك بسبب فيروس كورونا المستجد وتخوف الحكومة والشعب من العدوى أو الإصابة بالمرض اللعين وانتقاله لأطفالهم وأحبابهم وذويهم.

صلاة عيد الفطر مع وجود الكورونا
صلاة عيد الفطر مع وجود الكورونا
صلاة عيد الفطر مع وجود الكورونا

قرارات الحكومة المصرية الخاصة بعيد الفطر في مواجهة كورونا:

أعلنت بعض وسائل الإعلام المصرية أن هناك بعض القرارات الجديدة والحاسمة التي ستتخذها الحكومة بشأن عيد الفطر في مواجهة الأزمة الحالية.

وقالت وسائل الإعلام أن مجلس الوزراء واللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا في مصر سوف تعقد اجتماع اليوم الأحد وسيتناقشون فيه حول القرارات المختصة بعيد الفطر والاحتفال به خلال أزمة كورونا المستجدة.

وستناقش الحكومة أيضا الإجراءات الاحترازية الواجب اتباعها في تلك الفترة، وكيف سيتم التعامل مع الأزمة خاصة بعد اقتراب موعد امتحانات الثانوية العامة، وستضع بعض الخطط والأهداف في مواجهة تلك الأزمة.

الحكومة تحدد مصير صلاة عيد الفطر:

من افضل شعائر أعياد المسلمين سواء عيد الفطر أو عيد الأضحى هي صلاة العيد حيث يجتمع عدد كبير من المصلين سواء في المساجد أو في الساحات ويقومون بالتكبير والتهليل وتظهر الفرحة على وجوه الجميع وتغطى جميع تلك الوجوه ابتسامه واسعه وفرحة عارمة.

إلا أن فيروس كورونا منع الكثير من الناس من ممارسة كل ما يحبونه، ولكن ماهو مصير صلاة عيد الفطر هذا ما سوف تناقشه الحكومة المصرية اليوم في اجتماع عاجل لها سنوافيكم بالتفاصيل أولا بأول ولحظة بلحظة فتابعوا معنا هذا المقال.

نسال الله تعالي أن يعم الأمن والأمان والسلامة والإسلام على جميع البلدان العربية والإسلامية.