قاتلة عريسها بعد 3 أشهر للنيابة:«أيوا كان قصدي قتله.. ولو عايش هموته 100 مرة».. ووالدته: أخر كلمة قالهالي «متسيبوش حقي»

مازالت تداعيات حادثة مقتل عروسة لعريسها بعد مرور 3 أشهر فقط تتوالى، وفي تطور جديد، كشف المحامي “أحمد البرنس”، دفاع “عريس شبين” المقتول على يد زوجته، عن تطورات جديدة في مجريات القضية تثير الكثير من علامات الاستفهام، لافتاً إلى أن المتهمة ارتكبت الجريمة وهى بكامل قواها العقلية.

الزوجة والزوج

وأضاف محامي الضحية، خلال تصريحات صحفية، بأن النيابة وجهت للمتهمة عدة أسئلة وأجابت عنها بكل ثبات عقلي، ومن ضمن تلك الأسئلة كانت هل كنتي على قصد بإزهاق روح المجني عليه؟ وعلم بذلك؟، فكانت المفاجأة التي فندت خبر أنها تعاني من اضطرابات عقلية، قائلة وهي بكامل قواها العقلية:”أيوا، كان قصدي اقتله، وكنت فايقة ساعتها.. ولو لسه عايش هقتله 100 مرة”.

كانت حالة من الجدل قد أثيرت منذ أيام، بعد الواقعة التي هزت منطقة شبين القناطر، بعدما تصدرت هذه الجريمة وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بعدما شهدت الواقعة نهاية مأساوية لعامل دوكو سيارات يدعى م. ح 26 سنة، حينما دخلت عليه زوجته ن. ع 21 سنة، ليلا أثناء دخوله بالنوم وقامت بتمزيق أحشاءه، بسبب خلافات زوجية.

والدة المجني عليه: الاعلام ظلم ابني

كانت والدة عريس القليوبية، المقتول على يد زوجته، قد نفت ما تردد بوسائل الإعلام عن معاملة نجلها السيئة لزوجته عارٍ تمامًا عن الصحة، قائلة: “الإعلام ظلم ابني وهو ميت”، لافتة إلى أن الزوجين لم يمر على زواجهما الوقت الكافي لجعل الخلافات بينهما تصل حد القتل، قائلة “ابني مات على ايدي.. وقالي ماتسيبوش حقي”.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.