“فريدة الشوباشي” تواصل هجومها الناري على الشيخ “الشعراوي” وتستشهد بالقرآن الكريم

واصلت الكاتبة الصحفية المصرية الشهيرة فريدة الشوباشي هجومها الناري على الشيخ المصري الراحل محمد متولي الشعراوي، وهو الأمر الذي أثار ضجة كبيرة جداً في خلال الأيام القليلة الماضية، خاصة وإن هناك عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي قد إعتبروا التصريحات التي أطلقتها الشوباشي إهانة كبيرة جداً لواحد من أكبر الشيوخ في تاريخ مصر الحديث، وأنه يعتبر قامة دينية كبيرة جداً ولا يمكن أن يتم السماح لأي شخص بإهانته بتلك الطريقة التي قامت بها، وتم شن هجوم ناري عليها على جميع الصفحات الإجتماعية في الساعات الماضية.

"فريدة الشوباشي" تواصل هجومها الناري علي الشيخ "الشعراوي" وتستشهد بالقرآن الكريم

وهو الأمر الذي دفع الكاتبة الصحفية الشهيرة فريدة الشوباشي للدفاع عن نفسها، حيث أكدت أنها لم تخطأ عندما شنت الهجوم على الشيخ محمد متولي الشعراوي، لأنها حزنت بشدة بسبب تصريحه أنه سجد لله شكراً بعد أن علم بخبر هزيمة مصر في حرب 1967 أمام الكيان الصهيوني، حيث قالت أن أول آيه في القرأن الكريم تقول “إقرا” ولا تقول “إخرس”، لذلك من حقها أن تغضب بشدة عندما تعلم تصريحات الشيخ الشعراوي وفرحته بنصر الكيان الصهيوني في الحرب.

وأشارت فريدة الشوباشي أنها تطلب من جميع من يهاجمها أن يقوم بقراة ومشاهدة جميع التصريحات التي تم إطلاقها، وعدم الحكم عليها عن طريق قراءة العناوين الخاصة بتلك التصريحات فقط، لأنه يجب أن يتم رؤية الصورة بشكل كامل لكي يتم الحكم عليها بشكل صحيح.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.