غلق فرع لمطعم “كشري التحرير” بعد رفضه تقديم خدمة لسيدة مسيحية

أغلقت السلطات المصرية يوم، الأربعاء، فرعاً لمطعم “كشري التحرير” الشهير في مصر، بناء على شكوى من سيدة مسيحية تزعم أن العمال رفضوا تقديم الطعام لها ولطفلها قبل الإفطار خلال شهر صيام المسلمين.

فيما بررت السلطات المصرية، أن سبب إغلاق المطعم هو أن المطعم ارتكب مخالفات.

وأفادت وسائل إعلام مصرية، أن السلطات أغلقت فرع شارع عباس العقاد بمدينة نصر “بسبب العمل بدون ترخيص”، ونشرت صور لباب المطعم وهو يغلق بـ “الشمع الأحمر”.

ورفض بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي تبرير موقف السلطات المصرية لإغلاق المطعم، وأكدوا أن إغلاق المطعم مرتبط بعد حادثة المرأة المسيحية.

يأتي هذا الإغلاق بعد يومين من شكوى سيدة تدعى “سيلفيا بطرس”، عبر منشور على فيسبوك، من أن إدارة المطعم رفضت تقديم طعام له أثناء تواجدها مع طفلها، وأضافت أن المطعم قام بعمل مبرر بقوله إنه لا يقدم الطعام قبل موعد الإفطار.

وانتشرت دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي تطالب بإغلاق فرع “كشري التحرير”، رغم أن المطعم أصدر بياناً يعتذر فيه عن الواقعة، وقال إن ما تعرضت له السيدة كان سلوكاً فردياً لأحد الموظفين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.