عميد طب قصر العيني يرفض اعتماد نتيجة دكتوراه جراحة التجميل ويحيل عدد من الأساتذة للتحقيق


في تطور ملحوظ للواقعة المعروفة إعلاميا بمافيا الدراسات العليا، أفادت مصادر خاصة بجامعة القاهرة رفض عميد كلية طب قصر العيني اعتماد نتيجة دكتوراه جراحة التجميل وتحويل الاساتذة المتهمين بالتزوير الي التحقيقات العاجلة.

أتى ذلك خلال إجتماع خاص بأعضاء مجلس قسم الجراحة العامة حول الواقعة المثيرة للجدل وللكثير من التساؤلات حول ماهية الدراسات العليا بجامعة القاهرة وكلية طب قصر العيني، حيث رفض عميد طب قصر العيني اعتماد نتيجة دكتوراه جراحة التجميل دور مايو ٢٠١٩ للمخالفات القانونية الجسيمة وعدم إشراف رئيس قسم الجراحة العامة على أعمال الإمتحانات وعدم وضع أسئلة الإمتحانات وعدم حضوره قاعة الإمتحانات وعدم وضع لجنة الممتحنين وعدم القيام بتصحيح الأسئلة وعدم وضع جدول للتصحيح واعتماد نسبة رأفة مغايرة بين ١ ٪؜ لدكتوراه جراحة التجميل و٥٪؜ لدكتوراه الجراحة العامة مع العلم ان الجهة المانحة للدرجتين هي جهة واحدة وهو مجلس قسم الجراحة العامة.
ومن المثير للجدل ايضا ان احد أعضاء لجنة الممتحنين شدد علي انه لم يأذن لأحد بالتوقيع باسمه وهو ما تم مع كل أعضاء لجنة الممتحنين التي يجب ان يقوم كل استاذ بالتوقيع عليا خطيا، كما أفادت مصادر خاصة وجود تزوير بلجنة الممتحنين المقدمة لوكيل الكلية.

هذا وقدم تقدم دكتور عبد العظيم نجم ببلاغ للنيابة العامة يطعن بتزوير نتيجة دكتوراه جراحة التجميل ويتهم كلا من أ.د ش ز . وأ.د خ م . وأ .د أ الس . بتزوير نتيجة الدكتوراه كما قد سبق وتقدم ببلاغ للنيابة الادارية والذي استلمته ادارة جامعة القاهرة بتاريخ ٢/٣/٢٠١٩ وافادت مصادر خاصة داخل جامعة القاهرة تحويل الاساتذة المتهمين للتحقيقات العاجلة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!