عميد القصر العيني يؤكد القانون يتيح للمستشفيات الحكومية أخذ قرنية عين المتوفي دون إذن أهله وشرائها يكلف الدولة آلاف الدولارات

في أول تعليق رسمي لعميد كليات طب القصر العيني، أكد الدكتور فتحي خضير، أن القانون يبيح لأي مستشفى حكومي أن يقوم بأخذ قرنية العين من أي متوفي ودون إذن أهله، مؤكداً أن هذا الإجراء يعمل على إنقاذ الكثير من المرضى الذين قد يصابون بالعمى، وأشار إلى أن عدم أخذ قرنية المتوفين يعني أن الآلاف سيصابون بالعمى فعلياً، وأن المستشفيات تأخذ قرنية المتوفي وتقدمها للمريض بشكل مجاني.

عميد القصر العيني يؤكد القانون يتيح للمستشفيات الحكومية أخذ قرنية عين المتوفي دون إذن أهله وشرائها يكلف الدولة آلاف الدولارات 1 31/7/2018 - 10:05 م

كما أشار خضير في تصريحات صحفية له اليوم مع الإعلامي وائل الإبراشي، على قناة دريم الفضائية ببرنامج العاشرة مساءً رداً على الفيديو المنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي والذي قامت جميع برامج التوك شو بتسليط الضوء عليه، أن القانون أباح لنا استئصال قرنية عين المتوفي، مؤكداً أن شراء قرنية العين للمرضى المهددين بالعمىى يكلف الدولة المصرية آلاف الدولارات.

اقرأ أيضاً

التفاصيل الكامل لاتهام ذوي أحد المواطنين بقيام مستشفى القصر العيني بسرقة قرنية نجلهم قبل الوفاه

التعازي تنهال على الإعلامي عمرو الليثي

وجاءت هذه التصريحات من مدير مستشفىى القصر العيني رداً على اتهام ذوي أهل مريض دخل إلى مستشفى القصر العيني لعمل أسطرة بالقلب فخرج ميتاً وقد نزعت منه عيناه، وقال شقيق الضحية أن الطب الشرعي بعد الكشف على المتوفي أكد أنه تم استئصال قرنية عينيه قبل الوفاه وليست بعدها، الأمر الذي جعل أهالي المتوفي أن يتشككوا في وفاته.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.