عملية إرهابية جديدة في سيناء بعد استشهاد 18 من قوات الأمن.. وبيان هام وعاجل من المتحدث العسكري يكشف فيه التفاصيل الخسيسية وعدد الضحايا

تعاني خلال هذه الأيام الدولة المصرية من العناصر الإرهابية وقيامها ببعض الأعمال الإرهابية من أجل ضعف الدولة المصرية، حيث تشهد محافظات سيناء العديد من تلك العمليات التي تستهدف أناء الجيش المصري والشرطة، وعلى الرغم من اليقظة الكاملة لرجال القوات المسلحة والشرطة إلا أنها تفقد العديد من أبنائها بصورة متكررة، وذلك نظراً لعمليات الخدر التي يقوم بها تلك الأفراد دون المواجهة المباشرة.

المتحدث العسكري

وفي عملية إرهابية جديدة في الساعات الأولى من صباح اليوم والتي راح ضحيتها مجندان بالقوات المسلحة المصرية، وعلى الفور تعاملت القوات المسلحة مع العناصر الإرهابية وبدأت في تتبعها حتى القضاء عليها تماماً.

المتحدث الرسمي للقوات المسلحة  يكشف تفاصيل العملية الإرهابية الجديدة

ومن جانبه حيث أعلن  المتحدث العسكري العقيد ” تامر الرفاعي” منذ قليل أن رجال القوات المسلحة المصرية  استطاعوا التصدي لهجوم إرهابي على أحد الكمائن الثابتة والمتمركزة في سيناء، حيث أشار أن العناصر الإرهابية استغلت اليوم نزول الشبورة المائية الكثيفة وقلة الرؤية، حيث تسلل أحد العناصر الإرهابية نحو الكمين مرتدياً حزام ناسف، وذلك من أجل نسف الكمين، ولكن تدخلت العناية الإلهية ويقظة الجنود المصريين  وتم التعامل مع الإرهابي قبل الوصول للكمين، وتم تبادل لإطلاق النيران مع العناصر الإرهابية  الباقية.

وأضاف المتحدث العسكري من خلال بيان هام وعاجل أن هذا الهجوم الإرهابي أسفر عن استشهاد 2 من جنود القوات المسلحة، كما تمكن رجال الجيش من قتل خمسة من العناصر التكفيرية، وجاري الآن تعقب جميع العناصر المشاركة في الهجوم.