عمرو دياب يستبعد أغاني محمد رحيم من ألبومه الجديد بسبب خلافات شخصية

قرر النجم العالمي المصري عمرو دياب استبعاد الأغاني التي لحنها لحه الملحن محمد رحيم والذي قرر ضمها لألبومه الجديد المنتظر صدروه خلال أيام، والذي يحمل عنوان “أحلى وأحلى”.

عمرو دياب يحذف أغاني رحيم من ألبومه

وبحسب موقع في الفن فإن الهضبة قرر ترتيب أغاني ألبومه من، وتأجيل الحصول على التصاريح الخاصة من المصنفات الفنية لحذف بعض الأغنيات واستبدالها بأغاني أخرى.

وأكدت مصادر مقربة من النجم عمرو دياب أنه حذف أغنيتين كان انتهى من تسجيلهما بالفعل وكانتا ضمن أغاني الألبوم، وهما للفنان محمد رحيم الذي عاد للعمل من جديد مع الهضبة بعد فترة غياب تتجاوز 5 ألبومات قد أصدرهم الهضبة في غضون من 8 إلى 10 سنوات.

كما استقر عمرو دياب على ضم أغنية أخرى للألبوم من كلمات خالد تاج الدين ولحنها عمرو دياب لنفسه ويتم تجهيزها حاليًا لتلحق بالألبوم، فيما لم يستقر الهضبة على الأغنية الثانية حتى الآن.

وأرجع بعض المقربين من عمرو دياب إلى أن هذا القرار جاء بعد خلاف كبير نشب بين دياب ورحيم منذ أيام، ولم يتمكن المحطين بهما من السيطرة عليه والذي وصل لدرجة كبيرة من الحدة وبسببه اتخذ دياب هذا القرار.

من جانب خر طرحت اليوم شركة فودافون التي تمتلك حق تسويق ألبوم عمرو دياب الجديد حصريا، أغنية جديدة شبكتها في مصر من خلال خدمات الكول تون والتحميل.

وتحمل آخر أغنية طرحتها شركة الاتصالات العالمية اسم “عكس بعض”، وهي من كلمات تامر حسين ولحن إسلام زكي وتوزيع عادل حقي.

وكانت الشركة طرحت قبلها منذ أكثر من أسبوع هذه أغنية من الألبوم بعد طرح أغنية “عمرنا ما هنرجع” وهي أيضًا من كلمات تامر حسين وألحان مدين وتوزيع أسامة الهندي.



اترك تعليقاً