الاعلامي عمرو اديب وهجوم شرس على الحكومة بسبب سعر الدولار “لا منك بتعمل القرار ولا منك بتحافظ على الأسعار”


وسط الغضب الشديد من المواطنين من الحكومة الحالية بسبب الارتفاع الكبير في أسعار السلع الاساسة والضرورية ومن اهمها ازمة السكر والتي يعاني منه حتي الآن عدد كبير من المواطنين في شتي انحاء الجمهورية بعدم وجود سكر الا في اماكن معينة فقط وسط ارتفاع سعره ليصل كيلو السكر الواحد الى سعر ثلاث عشر جنيهات وغيرها من الازمات التي تقابل الموطن البسيط مثل ازمة ارتفاع الدولار والتي ثؤير بشكل كبير بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في ارتفاع باقي المنتجات سواء المحلية أو المستوردة، وإضافة الي الضريب الجديدة التي تم اضافتها مؤخر وهي القيمة الموضافة التي اثرة أيضاً في ارتفاع سعر المنتجات بشكل ملحوظ، وعلى غرار تلك الازمات التي يشهدها الشارع المصري ووسط حالة غضب من المواطنين.

نجد أيضاً تعليقات قوية من الاعلاميين على الحة التي تمر بها البلاد سواء في الصحف والمانشتات أو وسائل الاعلام المرئية والمسموعة فقد صرح الاعلامي عمرو اديب مقدم برنامج كل يوم والذي يذاع على فضائية اون تي في حول انهيار العملة المحلية امام العملات العربية والاجنبية، حيث شن هجوم شرس على الهواء خلال تقديمه حلقة اليوم مهاجما الحكومة.

واضاف الاعلامي عمرو اديب هجمومه بسبب ارتفاع سعر الدولار اليوم داخل السوق السوداء بارتفاع فاق كافة التوقعات ووصوله الى حد غير معقول ليصل في بعض المناطق الي سعر 17 جنيه مصري، كما اتهم الحكومة الحالية بالفشل واتهمها بالعجز أيضاً قائلا ان الحكومة الحالية فاشلة في الحفاظ على الأسعار ولم تستطع اتخاذ قرار اقتصادي لمواجة الازمة الحالية.

اكمل حديثه قائل ان الحكومة الحالية لامنك بتاخد قرار ولا منك بتحافظ على الأسعار في صور اشارة ان المستثمر الاجنبي أو رجال الاعمال في انتظار القرارات الصارمة للحفاظ على الأسعار في  الفترة القادمة وأيضاً باتخاذ بعض الاجراءات تطمئنه على سعر الدولار في السوق.

عمرو اديب: لا منك بتعمل القرار ولا منك بتحافظ على الأسعار.. أنت مابتعملش حاجة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.