عبير صبري: هذا آخر ما فعلته ميرنا المهندس قبل وفاتها

لا يعرف الكثير من عشاق الفن التفاصيل الأخيرة في حياة الفنانة الشابة ميرنا المهندس التي توفت منذ أكثر من عامين بسبب معاناة مع المرض، وظهرت الفنانة عبير صبري لتكشف التفاصيل الأخيرة في حياة الفنانة ميرنا المهندس وخلال السطور القادمة سنكشف اللحظات الأخيرة من حياة الفنانة ميرنا المهندس.

عبير صبري: هذا آخر ما فعلته ميرنا المهندس قبل وفاتها 1 30/3/2017 - 5:01 م

حيث قالت الفنانة عبير صبري، خلال حوارها مساء اليوم الأربعاء مع الإعلامية راغدة شلهوب، مقدمة برنامج “فحص شامل”  الذي يبث على قناة “الحياة” إن ارتدائها أو خلعها للحجاب، لا يعني أحد سواها وليس من حق أحدهم التعليق عليه، مشيرة إلى أنها قد تكون تخلت عنه بسبب بعض الأفكار التي راودتها وقتها وأيضا بسبب بعض الظروف الأسرية التي مرت بها حينها، وأشارت عبير صبري ، إلى أنها من الممكن أن تعود للحجاب مرة أخرى، مؤكدة على أنها تتمنى ذلك بالفعل، مشيرة لرفضها ارتداء المايوه في أي دور فني.

وكشفت الفنانة عبير صبري على أن الفنانة ميرنا المهندس كانت صديقتها المقربة، وأنهما ارتديا الحجاب معاً لكن كلتيهما قررتا خلعه في وقتين مختلفين، منوهة بأن “ ميرنا المهندس” خلعته قبلها، مؤكدة أنها لم تتخيل يوما أن مرض صديقتها سيتسبب في وفاتها.

وعن اللحظات الأخيرة في حياة ميرنا المهندس أشارت عبير صبري على أن ميرنا المهندس كانت تصلي حتى آخر لحظة في حياتها، لافتة إلى أنها كانت معها قبل وفاتها بحوالي خمسة أيام، وكانت وقتها في المستشفى ومريضة للغاية، وساعدتها وقتها في أن تتوضأ لكي تصلي، مضيفة أنها اقترحت عليها أن تصلي وهي جالسه على الكرسي نظرا لظروفها المرضية، لكنها رفضت، وأصرت على الصلاة وهي واقفة، منوهة بأن “ ميرن المهندس” كانت تمرض من وقت لآخر، لكن في مرضها الأخير كانت تشعر أنها على وشك الموت وهذا ما حدث.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.