التخطي إلى المحتوى
عاجل.. 17 مليون جنيه حصيلة الأموال التي تم الاستيلاء عليها اليوم من البنك الأهلي في هجوم مسلح والأعداد النهائية للشهداء والمصابين

في تطور خطير اليوم ويعد هو الأول من نوعه، قام مجموعة مسلحة بالهجوم على على فرع البنك الأهلي المصري في شارع 23 يوليو في مدينة العريش، وسقط خلال العملية الإرهابية عدد كبير من الشهداء والمصابين من قوات الشرطة والمدنيين، حيث قام المسلحون بالاشتباك المسلح مع عناصر الجيش والشرطة، وإطلاق النار بشكل عشوائي، وقاموا بتفجير الخزينة الرئيسية للبنك وسرقة الأموال الموجودة بها، والمفاجأة الصادمة بحسب مصادر أمنية لصدى البلد، أن قيمة الأموال التي تم الاستيلاء عليها اليوم هي 17 مليون جنيه.

ويبدو أن الإرهابيين قاموا بالترتيب لعمليتهم بشكل جيد، حيث هاجموا أحد الأكمنة الأمنية ثم انتقلوا إلى البنك الأهلي وقاموا بتنفيذ مخططهم وكانت عربات دفع رباعي تنتظرهم خلف البنك وبعد الاستيلاء على هذه الأموال تمكنوا من الهروب بواسطة عربات دفع رباعي، والجديد أنهم بعد انتهائهم من سرقة البنك قاموا بتفخيخه قبل انسحابهم، وتم استدعاء خبراء المفرقعات وسلاح الجو المصري للتعامل مع الأحداث.

وكانت الحصيلة النهائية للشهداء والمصبين كالتالي:
ثلاثة شهداء من قوات الشرطة وهم:
أمين شرطة محمد عبدالعظيم محمد 35 سنه.
مساعد شرطة محمد خطاب.
رقيب شرطة عبد الله محمد.
هذا بالإضافة إلى استشهاد أحد أفراد أمن البنك وسيدة تصادف مرورها بالمكان.

أما المصابين فكانت أسماؤهم كالتالي:
عبد الناصر مصطفى البكري.
صلاح محمد أحمد.
حمدي طلبة العشماوي.
حنان جمال أحمد.
محمد عبد الباسط محمود.
مريم ربيع رمضان.
حسن محمد الديب.
مروة عبد الحميد الخليلي.
أمل سعد محمد.
جمال محمد محمود.
نادية عشماوي الديب.
حسن حمدي سليم.
وجميعهم مدنيين بالإضافة إلى إصابة مجندين آخرين.