عاجل.. واقعة مروعة تحول الفرح إلى مأتم بعد مصرع عدد من الأشخاص بينهم “عروسين” أثناء زفافهما وما زال البحث جارياً عن الجثث لاستخراجها

في واقعة أليمة منذ قليل حولت الفرح إلى مأتم واتشح قرية أبيوها بمركز أبو قرقاص بمحافظة المنيا بالسواد، وتحولت الزغاريد إلى حزن خيم على أهالي القرية بأكملها، وذلك بعد مصرع عدد من الأشخاص بينهم العروسين، وتم الدفع بعدد من سيارات الإسعاف إلى مكان الحادث الأليم، لنقل الجثث إلى المستشفى فور استخراجها، واتخاذ الإجراءات اللازمة لدفنها.

عاجل.. واقعة مروعة تحول الفرح إلى مأتم بعد مصرع عدد من الأشخاص بينهم "عروسين" أثناء زفافهما وما زال البحث جارياً عن الجثث لاستخراجها 1 4/7/2017 - 1:39 ص

وكان مدير أمن المنيا اللواء ممدوح عبد المنصف قد تلقى إخطاراً من النجدة أفاد بمصرع أربع أشخاص بينهم عروسين بالإضافة إلى السائق وفتاة أخرى كانت مرافقة للعروسة، نتيجة انقلاب سيارتهم في ترعة الإبراهيمية، وذلك بجوار قرية أبيوها جنوبي محافظة المنيا، وعلى الفور تم الدفع بعدد من سيارات الإسعاف لنقل الجثث إلى المستشفى العام، وما زالت قوات الإنقاذ تحاول استخراج الجثث والبحث عنها، ووقع الحادث أثناء زفاف العروسين.

وتأتي هذه الحادثة لتضاف إلى حوادث الطرق التي تحدث ليل نهار وتحصد حياة المئات، حيث لم يمر يوم وربما لا تمر ساعة الآن إلا وتحدث حادثة مروعة يدفع الأبرياء من المواطنين الكادحين أرواحهم فيها، لأسباب كثيرة، تعود إلى الطرق والإهمال، أو السائقين، مما جعل مصر يتم تصنيفها ضمن أسوأ 10 دول في حوادث الطرق، وصدر تقرير دولي بذلك وجاء فيه أن حصيلة حوادث الطرق بمصر خلال العام الواحد تتعدى الـ30 ألف ما بين قتيل وجريح، هذا بالإضافة إلى المليارات التي تتم خسارته نتيجة هذه الحوادث.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.