التخطي إلى المحتوى
عاجل.. مصادر أمنية تكشف تفاصيل إعداد كمين لسيارة ترحيلات والهجوم المسلح عليها وتهريب عدد من المساجين وتقرير النيابة يفجر مفاجأة جديدة بالواقعة

وقع منذ قليل هجوم مسلح على سيارة ترحيلات بغرض تهريب بعض المساجين الذين يحاكمون في قضية “كتائب حلوان”، حيث أفادت مصادر أمنية من مديرية أمن القاهرة لجريدة الوطن، أن مجموعة مسلحين يبلغ عددهم أربعة أشخاص ويستقلون درجات نارية ويرتدون ملابس بيضاء، قاموا بإعداد كمين لسيارة ترحيلات أثناء ترحيلها بعض المساجين ونقلهم من المحكمة إلى السجن، وهاجموها بالأسلحة النارية، وأجبروا القوات على إيقاف السيارة وتمكنوا من تهريب بعض المساجين والمختلف على عددهم حتى الآن ما بين 9 مساجين ومصادر أخرى قالت أنهم سبعة.

وفور وقوع العملية الإرهابية قامت قوات الأمن بنصب الكمائن والدفع بقوات التدخل السريع لمطاردة الجناه والمسلحين، والتي تمكنت بالفعل من القبض على حوالي 5 منهم وجاري تتبع الباقين،
أما النيابة العامة بالبساتين، فكشفت عن مفاجأة جديدة تدحض كل الروايات السابقة والتي تقول أنه وقع هجوم مسلح على سيارة الترحيلات، حيث أكدت النيابة أنه السبب وراء هروب المساجين على طريق الأوتوستراد ليس هجوم مسلح.

وأشارت النيابة إلى أن السجناء قاموا بإحداث الشغب وحالة من الفوضى أثناء ترحيلهم من المحكمة مما جعل الضابط المكلف بتوصيل المساجين، يوقف السيارة وينزل منها هو والسائق وأثناء قيامه بإجراء معاينة للكشف عما يحدث بالسيارة وكان ممسكاً بسلاحه في يده قام أحد المساجين بدفعه بقوة وخرجت رصاصه فأصابت أحد المساجين وتمكن 9 من الهرب، ولكن قوات الأمن تتبعتهم وضبطت عدد كبير منهم،وتم تحويل السجين المصاب إلى مستشفى القصر العيني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.