عاجل| عناصر مسلحة تقتل شخصاً أمام المارة في شارع القاهرة بالعريش

قامت عناصر مسلحة مجهولة الهوية، مساء اليوم السبت، بقتل مواطن في مدينة العريش، حيث قامت بإطلاق النار على رأسه أردته قتيلاً، وتمت عملية القتل بشارع القاهرة بالعريش، وروى شهود عيان بأن المسلحين قد قاموا بإستقلال سيارة ملاكي من نوع (فيرنا)، حيث أنزلت العناصر المسلحة من السيارة شخص ملثما مجهول الهوية وبحوزته سلاح آلي، أمام المارة، قبل أن تتم تنفيذ عملية القتل بإطلاق النار على رأسه، ليعود المسلحون مسرعين إلى سياراتهم مغادرين الشارع وسط ذهول ورعب من المارة، ليتصل أحد الشهود على الواقعة بالأجهزة الأمن والأسعاف للإبلاغ عن الواقعة.

بينما أتت سيارة الأسعاف إلى مكان الحادث، إلى جانب قوات الأمن من الشرطة والجيش، وتم فرض كرودون أمني على مكان الحادث، وإلى الآن لم يتم التعرف على هوية القتيل وديانته.

جدير بالذكر أن مدينة العريش وشمال سيناء، شهدت عدد من عمليات الإغتيال والقتل، خاصة تم تنفيذها ضد الأخوة الأقباط، كما شهدت محافظة العريش العريش عمليات تهجير للأقباط تحت تهديد السلاح من قبل الجماعات الإرهابية والجماعات المسلحة، وفي وقت سابق أعلن وزير التضامن الإجتماعي، عن وصول عدد كبير من الأسر القبطية النازحة إلى محافظات عده في الصعيد، وتم توفير السكن لهم بشكل مؤقت لحين عودتهم إلى منازلهم مرة أخرى، كما وصل عدد الأسر النازحه إلى محافظة بورسعيد إلى 21 أسرة قبطية.

في حين أنتقدت مشايخ سيناء، التفرقه في المعاملة، حيث يرى المشايخ أن عمليات القتل والتهديد التي تعرض لها الأقباض لا تنفصل عما يحدث لهم منذ بدء عمليات القوات المسلحة لتطهير أرض سيناء من الجماعات الإرهابية، وقال أحد شيوخ سيناء أن هناك عدد من شباب المسلمين يذبحون كل يوم لمساعدتهم للجيش، بينما يختفي الأخرون، فضلاً عن القتل الخطأ إثر تبادل رجال الشرطة والجيش إطلاق النيران مع العناصر المسلحة، لذلك أنتقدو المسؤولين عن أسباب عدم التحرك لنا، مثلما حدث للإخوه الأقباط.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.