التخطي إلى المحتوى

لم تمر إلا ساعات قليلة قليلة على العملية الإرهابية التي وقعت بالأمس في محافظة الدقهلية، وذلك بعد قيام مسلحين باستهداف مساعد مدير الأمن اللواء ضياء عطية، حتى وقعت اليوم عملية إرهابية جديدة في منطقة الدقي بالقرب من ميدان مصطفى محمود، وفور وقوع الحادث هرعت القوات الأمنية إلى المكان وفرضت كردوناً أمنياً حول المنطقة وتم تشكيل فريق بحث جنائي للكشف عن أسباب وملابسات والمتورطين في الحادث.

وأفادت مصادر أمنية أن مجهولين يستقلون سيارة ملاكي، ومسلحين بالأسلحة الآلية أطلقوا نيرانهم بشكل عشوائي بالقرب من أحد الفنادق “4 نجوم” الموجودة بالمنطقة، وأسفرت العملية الإرهابية عن وقوع عدد من الإصابات بطلقات نارية، وتم نقلهم إلى المستشفيات، وأكد شهود العيان أن المسلحين أطلقوا النيران وفروا هاربين، وتم استدعاء النيابة لمعاينة موقع الحادث والتي حضرت بالفعل.

وبعد الفحص وإجراء المعاينة تبين أن المسلحين أطلقوا النار بشكل عشوائي، وأمرت النيابة العامة بالتحفظ على كاميرات الفندق وجميع كاميرات المراقبة المتواجدة بالمكان، وكلفت فريق بتفريغها للتوصل إلى الجناه.

ويذكر أنه بالأمس قام مسلحون بإطلاق النار على اللواء ضياء عطيه مساعد مدير أمن الدقهلية، وذلك أثناء مروره في شارع الزراعة في مدينة طلخا بمحافظة الدقهلية، ولكن سائق السيارة انحرف بها أثناء إطلاق النيران عليها، الأمر الذي أدى إلى إصابة السيارة من الخلف بعدة رصاصات دون أن يصاب اللواء ضياء أو سائقه بأي أذى، كما أفادت الداخلية أن الإرهابين لاذوا بالفرار فور تنفيذ عمليتهم الآثمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.