عاجل: خناقة على الهواء بين وائل الابراشى وأحمد السبكى وبكاء الطفلة التي رقصت بالسنجة

تناقلت وسائل الاعلام المرئية والمسموعة إضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعى فيديو لطفلة صغيرة تبلغ من العمر خمس سنوات، وهي ترقص وبيدها سنجة في خلال احد الافراح الشعبية بمنطقة الدويقة.

عاجل: خناقة على الهواء بين وائل الابراشى وأحمد السبكى وبكاء الطفلة التي رقصت بالسنجة 1 11/10/2015 - 12:39 ص

ومنذ لحظات قام الاعلامى وائل الابراشي باستضافة الفتاة الصغيرة ووالدتها وجدها، وعرض الفيديو امام الطفلة آيات وهي ترقص بمهارة شديدة امام الجميع حاملة السنجة، بينما يصفق لها جميع من حولها لمهارتها بالرقص بهذه الطريقة.

وبسؤال الطفلة عن طريقة رقصها اجاب انها تحب مشاهدة عبده موته وصافينار وتحب أن تقلدهم في طريقة واسلوب الرقص، ثم بدأت الطفلة في البكاء وهي خائفة من رد فعل جميع من حولها ولكن والدتها قامت لتهدئها، وبعدها قام السيد امين شياخة المنطقة التي تسكن فيها الطفلة باتهام عائلة السبكى بأنها السبب وراء ما وصل اليه حال الشباب.

ومن اتصال هاتفي مع أحمد السبكي رفض أن يكمل الحديث، واكمل بدلا منه ابنه كريم السبكى والذي رد قائلا أن السينما هي من تأخذ من الشارع وليس الشارع من يأخذ من السينما، ولكن العيب في غياب التربية فكيف سمحت الام للطفلة أن ترقص وهي حاملة سنجة أو سكين في يدها.

ليتدخل بعدها أحمد السبكي مرة اخري ليتهم الابراشي بأنه السبب وراء ما يحدث وما يريده هو تسخين الحلقة فقط لا غير، ويشمت فيه بما فعله فيه الاخوان في امريكا، ثم يوجه له سباب قذر ويقفل الهاتف في وجه الاعلامي وائل الابراشي، ليتدخل المحامي سمير صبري ويبلغ الابراشي بأنه بصدد رفع قضية على أحمد السبكي، وهنا يعود كريم السبكي مره اخرى للحديث مع الابراشي وينكر تماما أن أحمد السبكي قد تحدث وان الصوت الذي تكلم هو مجرد شخص يمر بجواره في الخلفية فقط.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.