عاجل: تفاصيل تفجيرات العريش بالامس التي ادت إلى مقتل 29شهيدا، وأكثر من 36 مصابا، وشمال سيناء تشهد حالة من الأستنفار الأمنى

هناك تناقض كبير في  عدد الوفيات نتيجة للحادث الأرهاربى الذي حدث أمس في العريش بشمال سيناء.

حيث أكد مصدر مسئول بوزارة الصحة إلى أن حصيلة التفجيرات الأرهابية التي حدثت أمس بشمال سيناء إرتفعت لتصل إلى 29 شهيدا، وأكثر من 26 مصابا.

وقد حدثت هذه الانفجارات نتيجة لسقوط 3 قذائف هاون بمحيط مديرية الأمن بشمال سيناء، وبعض المقرات والأكمنة الأمنية التي إستهدفتها هذه التفجيرات، بالإضافة إلى سقوط قذيفة أخرى بجانب أحدى المناطق السكنية.

وتعتبر هذه التفجيرات هى الثانية من نوعها، حيث حدثت نفس هذه التفجيرات وفي نفس المكان وبنفس الطريقة في شهر رمضان الماضى.

وتشهد شمال سيناء حاليا حالة من الأستنفار الأمنى من قبل القوات المسلحة والشرطة تنتيجة للحادث الأرهابى الغاشم الذي حدث أمس.

كما تشهد شمال سيناء حاليا تبادل لأطلاق نار كثيف بين عناصر من القوات المسلحة والشرطة وبين عناصر أرهابية يتوقع أنها تكون وراء هذه التفجيرات التي شهدتها العريش.

وفي نفس السياق تم قطع الأتصالات والأنترنت في جميع مناطق شمال سيناء  من أجل ملاحقة العناصر الأرهابية والتمكن من القبض عليها قبل الفرار.
ومن المتوقع أن تكون أنصار بيت المقدس هى المسئولة عن هذه التفجيرات.

وقد أجرى الرئيس “عبد الفتاح السيسى” والمتواجد حاليا في أثيوبيا إتصالا مع الفريف أول “صدقى صبحى” وزير الدفاع من أجل الأطمئنان على حالة المصابين والتعرف على أخر التطورات بعد الحادث الأرهابى بشمال سيناء.

كما شدد الرئيس “عبد الفتاح السيسى” على ضرورة القبض على جميع العناصر الأرهابية بشمال سيناء وتصفية أوكارهم.

وفي نفس السياق أكد عادل العدوى وزير الصحة والسكان إلى أنه تم تزويد مدينة العريش بالعشرات من سيارات الأسعاف المجهزة طبيا وذلك من أجل أسعاف المصابين، ونقل الحالات الحرجة إلى المستشفيات الكبرى بالقاهرة بالإضافة إلى نقل جثامين الشهداء.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.