عاجل تعرف على رسالة الرئيس السيسي شديدة اللهجة لوزير الداخلية!

أكدت صحيفة الوفد أن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قد قام بتوجية رسالة شديدة اللهجة إلي وزير الداخلية المصري مجدي عبدالغفار، بسبب كثرة الإعتداءات من قبل الشرطة على المواطنين خلال الفترة الماضية وهو الأمر المرفوض من الجميع.

حيث أكدت الصحيفة أن الرئيس قد أصدر أوامر إلي وزير الداخلية بالإيقاف المباشر لكي ضابط أو شخص يعتدي على أي مواطن مصري في أي وقت وأي مكان، وذلك بالإضافة إلي إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد هذا الضابط الذي يعتدي على المواطنين.

كما طلب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي من وزير الداخلية أن يتم إرسال نتائج التحقيقات له أول بأول وخاصة في القضايا التي تمس أمن وسلامة المواطنين، كما كلف مكتب الشئون القانونية متابعة التحقيقات، من أجل التأكد من نزاهتها وسيرها بالشكل السليم.

ومن جهة رئيس الوزراء المصري المهندس شريف إسماعيل، قال سيادتة أن الحكومة المصرية بكل من فيها لا تقبل أن يتم الإساءة أو التجاوز في حق أي مواطن مصري بأي طريقة أو أي شكل، مؤكداً أنه سوف يتم عقاب كل من يفكر في القيام بتلك الأفعال.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قد أخرجت بيان رسمي في وقت سابق حول عمليات الإعتداء التي إنتشرت أخبارها في الفترة الأخيرة، والذي إعتبره البعض مجرد مسكن لم يضف أي شئ وأعتبره البعض الأخر بادرة خير ويؤكد على تغيير سياسة الوزارة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.