عاجل.. الداخلية تكشف منذ قليل عن لغز سرقة 6 مليون و300 ألف جنيه من بنك بالسويس وأسماء المتورطين بالواقعة

يبدو أن الفساد متجذر بالفعل في مؤسسات الدولة المصرية، ويبدو أيضاً أن المقولة الشهيرة لنائب برلماني أيام حسني مبارك صادقة، حيث قال كمال الشاذلي عضو البرلمان عن دائرة الباجور بالمنوفية، أن الفساد في مصر وصل إلى الركب، ولو كان الآن على قيد الحياة ورأى ما يحدث لقال أنه وصل إلى الحلقوم، بدليل ما تقوم الرقابة الإدارية بفعله على مدار الشهور الماضية والكشف عن قضايا كثيرة بالملايين ومتورط فيها قيادات كبيرة بالدولة مرة بمحافظة الإسكندرية وأخرى بالحيزة وقبلهما في مجلس الدولة وغير ذلك.

عاجل.. الداخلية تكشف منذ قليل عن لغز سرقة 6 مليون و300 ألف جنيه من بنك بالسويس وأسماء المتورطين بالواقعة 1 3/11/2017 - 3:38 م

واليوم وفي قضية جديدة وفساد جديد كشفت عنه وزارة الداخلية المصرية في بيان لها منذ قليل عن تفاصيل سرقة مبلغ ضخم من بنك بالسويس، حيث أفادت وزارة الداخلية، أن إدارة مباحث الأموال العامة تمكنت من ضبط مراقبة للأعمال المصرفية ومدير إدارة الشئون المالية والإدارية ببنك في محافظة السويس بعد تلاعبهما واستيلائما على مبلغ قدره 6 ملايين و300 ألف جنيه، كما أفادت الداخلية في بيانها أن المتورطين في الواقعة هما مدير إدارة الشئون المالية والإدارية بأحد البنوك فرع السويس ويدعى “مجدى م” ويقيم في نفس المحافظة، وذلك بالاشتراك مع “هانم ع” والمسئولة عن الحسابات بنفس البنك سابقاً وهي بالمعاش حالياً وكانت تعمل مراقبة الأعمال المصرفية.

حيث قاما المتهمان بالدخول إلى حسابات العملاء الموجودة بالبنك وتمكنا بالتلاعب في بعض هذه الحسابات الخاصة بالعملاء مستخدمين في ذلك برامج خارجية، ثم أضافوا المبالغ التي تم سرقتها إلى حسابات أخرى تخص أقاربهم الأمر الذي أدى إلى الإضرار بأموال البنك، وتم تقنين الإجراءات اللازمة والتنسيق مع الجهات المختصة وتم القبض عليهما واعترفا بتفاصيل ارتكابهما للواقعة وتم عرضهم على النيابة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.