الداخلية السعودية تكشف تفاصيل حادث إطلاق النار وسط العاصمة “الرياض” بجوار أحد المساجد وسقوط قتيل

شهدت المملكة العربية السعودية خلال الآونة الأخيرة عدد من العمليات الإرهابيىة، لدرجة أن السلطات الأمنية تمكنت منذ عدة شهور قليلة من ضبط بعض الأشخاص المسلحين ‏‫والذين كانوا يخططون لاستهداف زوار بيت الله، في المسجد الحرام، وتنامت تلك العمليات الإجرامية بعد قيادة السعودية للتحالف العربي في اليمن لمساندة الشرعية، الأمر الذي تسبب في قيام الحوثيين عملاء إيران في المنطقة، بالعمل على زعزعة أمن واستقرار بلاد الحرمين الشريفين.

بل إن الحوثيين بقيادة عبد الملك الحوثي الذي يقود جماعة أنصار الله الحليفة لإيران في اليمن قاموا باستهداف السعودية خلال شهر واحد بعدد 2 صاروخ باليستي، استهدف أحدهم مطار الملك خالد الدولي في الرياض، واستهدف الثاني موقع عسكري آخر، بل وقامت جماعة الحوثي بعدها بتهديد جميع دول التحالف العربي بضربها بالصواريخ، مؤكدة على أن صواريخهم قادرة على استهداف جميع عواصم دول التحالف، حتى أن مليشيات الحوثي منذ أيام قليلة أكدت حسب زعمها أنها أطلقت صاروخ كروز على أبو ظبي واستهدف مفاعل نووي.

واليوم تم إبلاغ شرطة الرياض بقيام أحد الأشخاص بإطلاق النيران من سلاحه على المواطنين بجوار أحد الجوامع وسط العاصمة الرياض، وأوضحت الشرطة السعودية أنه تبين وجود شخص أصيب بعيارين ناريين وعلى الفور تم نقله إلى المستشفى إلا أنه توفي متأثراً بإصابته، والمواطن المجني عليه هو شخص يبلغ من العمر 55 سنه، كما أكدت الداخلية السعودية على أن قواتها تمكنت من ضبط الجاني وهو مواطن يبلغ من العمر 75 سنه كما تم ضبط السلاح الذي ارتكب به الواقعة، وتم إيداعه مركز الشرطة وتباشر النيابة التحقيقات ولم تكشف السلطات الأمنية عن مزيد من التفاصيل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.