عاجل.. الإطاحة بـ 4 قيادات في الأمن الوطني والعمليات الخاصة وبعض القيادت الأخري منذ قليل وذلك بعد ساعات من تغيير رئيس أركان الجيش المصري

قرارات هامة صدرت اليوم ومنذ قليل تتعلق بقيادات الجيش المصري ووزارة الداخلية المصرية، وكان القرار الأول للسيسي بعد اجتماع له مع وزير الدفاع صدفي صبحي ووزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار ورئيس المخابرات العامة، وخلال الاجتماع أصدر السيسي قراراً جمهورياً بتغيير رئيس أركان الجيش المصري الفريق محمود حجازي، وترقية اللواء أركان حرب محمد فريد حجازي إلى رتبة فريق وتعينه رئيساً للأركان بداية من اليوم، وتعيين رئيس الأركان السابق مستشار لرئاسة الجمهورية للإدارة والتخطيط.

عاجل.. الإطاحة بـ 4 قيادات في الأمن الوطني والعمليات الخاصة وبعض القيادت الأخري منذ قليل وذلك بعد ساعات من تغيير رئيس أركان الجيش المصري 1 28/10/2017 - 8:30 م

وبعد القرار الجمهوري الذي أصدره السيسي بتغيير رئيس الأركان، أصدر وزير الداخلية هو الآخر قراراً بالإطاحة بعدد من قيادات الداخلية بمحافظة الجيزة، وشملت الإطاحة أربع قيادات هامة بالمحافظة، وكانت كما يلي:
1- الإطاحة برئيس قطاع الأمن الوطنى.
2- الإطاحة بمساعد الوزير لقطاع أمن الجيزة.
3- الإطاحة بمدير إدارة الأمن الوطنى بالجيزة.
4- الإطاحة بمدير إدارة العمليات الخاصة بالأمن المركزى.

وكشف المسؤول الإعلامي لوزارة الداخلية، أن الإطاحة بهذه القيادات تأتي على خلفية حادث الواحات الذي وقع في الجمعة قبل الماضية في الواحات البحرية، والذي أودي بحيااة 16 ضابط ومجند من جهاز الأمن الوطني والعمليات الخاصة وإصابة 13 آخرين بينهم ضباط ومجندين، وكانت وقعت مواجهات مع قوة كبرى بوزارة الداخلية تشتمل على عدد كبير من الضباط والجنود وأدت إلى خسائر كبرى في صفوف القوات وأطلق عليها البعض “مجزرة الضباط، نظراً لوفاة عدد كبير من الضباط في العملية، والتي على ما يبدو أنه كان كمين للقوات وقام المسلحون فيه باستخدام الأسلحة الثقيلة.