ظهور زومبي أفريقي من مدمني “الفلاكا” في شوارع مصر يهاجم الأطفال

في واقعة شديدة الغرابة هاجم شاب أفريقي زومبي “آكل لحوم البشر” طفل صغير محاولًا “عضه” من رقبته لمص دماؤه، وعندما تمكنت الشرطة من القبض عليه حاول الشاب مهاجمة كل المتواجدين بقسم الشرطة و”عضهم”.

ظهور زومبي أفريقي في شوارع مصر يهاجم الأطفال

كانت الواقعة التي حدثت بالتجمع الثالث في القاهرة الجديدة قد عرضت في حلقة الأمس من برنامج “العاشرة مساءا” الذي يقدمه الإعلامي وائل الابراشي على قناة “دريم” الفضائية، حيث قام شاب أفريقي وصف بأنه “زومبى” أي من آكلي لحوم البشر بالهجوم على طفل صغير في أحد شوارع منطقة التجمع الثالث و”عضه” في رقبته.

وروى شاهد عيان ما حدث قائلا: “أثناء خروجي من المسجد سمعت صراخ طفل فاقتربت أرى ما يحدث فوجدت شاب أفريقي يمسك الطفل بأسنانه من رقبته ولا يستطيع أحد تخليص الطفل من بين أسنانه.

ثم أكمل شاهد عيان آخر أصيب في الواقعة أيضًا: “قمنا بمحاولات مستميتة لتخليص الطفل من يده حتى خرج المصلون من المسجد فغلبه العدد واستطعنا طرحه أرضًا لكنه قاوم وقام حينها بعضي في ركبتي عضة بشعة، وفي اليوم الثاني عندما ذهبت لتحرير محضر ضده علمت أنه كان يحاول مهاجمة كل مَن بالقسم.

قال والد الطفل المصاب باكيا أنه سمع أولاده يستغيثون فذهب اليهم فوجد طفله غارقا في دماؤه، ووصف الطفل ما شعر به بأنه كان يرى هذا الشاب ككلب مسعور أخافته أسنانه، كما أنه كان يصدر زمجرة مخيفة كلما حاول أحد تخليص الطفل من بين يديه.

واشتبه في أن الجاني كان يتناول مخدر الفلاكا وهو مخدر صيني رخيص الثمن يدخل متعاطيه في حالة عنف مطلق تحوله إلى زومبي يأكل لحم البشر.