طلب العريس الذي رفضته العروس وعلى اثر الرفض قام بدعوي استرداد الشبكه.

بعد مضي حوالي ستة شهور من الخطبة فوجئت الشابة العروس بطلب غريب جداً من خطيبها قبل أن يتم عقد القرآن بها وأيضاً جعله شرطا لإتمام الزواج بعد أن تملكه هاجس غريب وهو أن العروس كانت على علاقة بأحد غيره.
قالت “فريدة.ن.ر”بعد أن علمت انه أقام دعوي لاسترداد الشبكة أمام محمكة الأسرة في شهر أكتوبر برقم ٢٠٣٢ لسنة ٢٠١٧.
“لم يكن يخطر ببالي أو اتصور أن يصل جنونه وشكه المبالغ فيه وتلك الغيرة القاتلة التي وصلت به لدرجة أن يعطي الحق لنفسه أن يطالبني بكشف عذرية شرطا لإتمام الزواج وأن يطعن في شرفي وشرف عائلتي دون أي حق أو دليل.
وأكملت حديثها قائلة :-
عندما صارحني برغبته في تنفيذ طلبه دون أخبار أن أن يعلم أي فرد من اهلي واسرتي فما كان مني الا أن قمت بطرده من منزلنا وفسخت الخطبة بعد أن علم اهلي بتخلفه وجهله ورفضت أن ارجع له شبكته لاساءته البالغة لي ولعائلتى.
كما أوضحت فريدة :-
بعد ما حدث ظهرت أخلاقه على حقيقتها واخذ يقوم بمحاولات للاعتداء عليَّ وقام أيضا بتحرير محضر ضدي وكان سبباً في دخولي لأول مرة في حياتي لقسم الشرطة ورغم كل تلك المحاولات رفضت رفضا قاطعا أن اقوم بإعطائه الشبكة
وهذا ليس فقط لقيمتها المادية ولكن أردت تأديبه على تخلفه وتأخر حالته العقليه وسوء ظنه.

طلب العريس الذي رفضته العروس وعلى اثر الرفض قام بدعوي استرداد الشبكه. 1 12/9/2017 - 11:46 م
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.