“طفل الشروق” يعود لأحضان أسرته..وجده يكشف أسوء المفاوضات مع المختطفين

مصر – نجح ضباط الأمن في القبض على مختطفي طفل الشروق وإعادته  هشام سامي “البالغ 7 سنوات”  إلى أحضان أسرته سليم، بعد قلق أستمر أيام منذ إختطافه في حادثة أثارت الرأي العام في مصر.

"طفل الشروق" يعود لأحضان أسرته..وجده يكشف أسوء المفاوضات مع المختطفين 2 9/7/2018 - 12:42 ص

وكشف جد طفل الشروق أنه مفاوضات قد تمت مع المختطفين وأستمرت لأيام حتى أنهم أندروه بقطع أصابع الطفل وبعثها إليه إذا لم يدفع الأموال لهم، كما تم التهديد بخطف شقيقة الطفل وقتلها.

طفل الشروق:” كنت بصلي ووعدوني هيروحوني بعد دفع جدي النقود

ورى الطفل هشام سامي لوسائل إعلامية مختلفة، انه لم يتعرض للضرب على أيد المختطفين أثناء فترة بقاءه معهم، مشيراً أنه كان يصلي رغم إصرارهم على المنع، كما أكدو له انهم سيطلقون سراحه فور تسلمهم الأموال من جده.  وأكد جد الطفل عدم تعرض الخاطفين لإبنه فقط كانت المعاملة جافة.

"طفل الشروق" يعود لأحضان أسرته..وجده يكشف أسوء المفاوضات مع المختطفين 1 9/7/2018 - 12:42 ص

جد طفل الشروق المختطف يبعث بشكر إلى وزير الداخلية

وشكر جد طفل الشروق وزير الداخلية ورئيس مخابرات مصر لتقديمهم الدعم غير محدود وبذلهم الجهد في قضية نجله المخطوف والتمكن من إعادته دون أن يتعرض لسوء. كما وجه شكره للرئيس عبدالفتاح السيسي لإعادته الأمن والأمان في مصر.

ووجه جد الطفل هشام سامي بشكره إلى ضباط الشرطة الذبن تفانوا في عملهم وجهدهم لإرجاع حفيده المختطف دون أن يصاب بمكروه، مؤكداً أنهم جعلوا قضية نجله أهم من أمور حياتهم الخاصة مشيراً إلى تخلف أحدهم عن الذهاب لزوجته التي تجري عملية في المستشفي، كما شكر الجد الشعب المصري الذي وقف إلى جانب أسرته في محنتهم.

وكان نزل الخاطفون من سيارة سوداء يستقلونها، وخطفوا الطفل في مدينة الشروق في حوالي الساعة 5:30 من أمام منزله.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.