طارق شوقي: مليار و300 مليون جنيه تكلفة امتحانات الثانوية العامة.. ومصر الأخيرة في التعليم مقارنة بالدول العربية والأفريقية

قال الدكتور طارق شوفي وزير التربية والتعليم خلال لقائه في النادي السياسي مع ائتلاف دعم مصر: إن الدولة تتكلف مليارا و300 مليون جنيه في امتحانات الثانوية العامة.

جزء كبير يتم إنفاقه لمحاربة الغش

وأوضح الوزير أن جزءا كبيرا من هذه التكلفة يُنْفَق في محاربة الغش، وجميع أجهزة الدولة على أتم استعداد والجاهزية لامتحانات الثانوية العامة.
وأشار طارق شوفي إلى أن النظام الجديد في التعليم يفصل المعلم عن التصحيح.
وأكمل الدكتور طارق شوقى: «إن أولادنا هما الثروة الحقيقية التي نريد أن نهتم بها وننميها، والدولة حريصة كل الحرص على توفير التعليم الجيد والمناسب للمواطن محدود الدخل».

الدستور ينصف على توفير تعليم بمعايير عالمية

ومن جانبه أوضح شوفي أن الدولة تهتم بتوزيع جميع أشكال وألوان المدارس المصرية في جميع المناطق، وأن الدستور ينصف على توفير التعليم المناسب ووفقا للجودة العالمية وليست المصرية، وإلزامية التعليم حتى مرحلة الثانوية العامة.

وأردف وزير التربية والتعليم أثناء كلمته في لقائه ائتلاف دعم مصر: إن الدستور يلزم الدولة بوضع خطة شاملة للقضاء ومحو الأمية الهجائية.
وبين الدكتور طارق شوفي أن هناك طلابا في المرحلة الإعدادية، ولا يستطيعون القراءة أو الكتابة، مشيرا إلى أن هناك مشكلة في الكثافة والمدرسين.

أنواع المدارس تسبب ارتباكا

وأكمل حديث بأن هناك 1.7 مليون موظف؛ وهي أكبر نسبة توظيف، وأن هناك ارتباكا في نوعية المدارس ونوعية الشهادات والجودة.
وعن شخصية الجيل الجديد قال وزير التربية والتعليم: الجيل الجديد شخصيته ضعيفة وهذا يتضح من ميوله وآرائه.

وتابع نحاول جاهدين إعداد الطفل المصري حتى يستطيع مواجهة المستقبل، لكن الغالبية لا تساعدنا واتجهوا إلى الشهادات.
وأنهى الدكتور شوفي حديثه قائلا: «نصرف الكثير وفي النهاية المنتج غير جيد وهو خطر كبير، بالإضافة إلى أن مصر مصنفة في آخر الدول العربية والأفريقية».


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.