“صورة” نادرة جداً للشيخ “الشعراوي” ترد على إتهامات “فريدة الشوباشي” وهجومها الناري عليه

قام مستخدمي المواقع الإجتماعية في الساعات القليلة الماضية بشن هجوم ناري على الكاتبة الصحفية فريدة الشوباشي بعدما قامت هي بدورها بالهجوم على الشيخ المصري الراحل محمد متولي الشعراوي، وقامت بوصفه بعدد من الصفات الغريبة جداً من بينها انه لم يكن يحب مصر، وأنه كان سعيد جداً عندما علم بخبر هزيمة مصر في حرب 67 أمام الكيان الصهيوني، وذلك لأنه كان يكره الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر، وكان يريد أن تتجه مصر إلي الظلام في عهده ولا يريد لها أي تقدم في أي مجال، وهو ما دفعه للسجود شكراً لله عندما علم بخبر الهزيمة.

"صورة" نادرة جداً للشيخ "الشعراوي" ترد علي إتهامات "فريدة الشوباشي" وهجومها الناري عليه

وقد قام عدد من رواد المواقع الإجتماعية بتدأول احد الصور النادرة جداً للشيخ المصري الراحل محمد متولي الشعراوي، وهو يقرأ الفاتحة على قبر الزعيم الراحل جمال عبدالناصر بعد أن توفاه الله، وهي الصورة التي إعتبرها الكثيرين خير رد على تصريحات الشوباشي أنه كان يكره الزعيم الراحل، وانه كان يريد أن تخسر مصر في الحرب كي يتم إلقاء اللوم على عبدالناصر.

وعلق الكثيرين على تلك الصورة التي تم تداولها بشكل كبير جداً على جميع مواقع التواصل الإجتماعي في الساعات الماضية، أنها خير رد على تصريحات الشوباشي، وان الشيخ محمد متولي الشعراوي لم يكن لديه أي كره أو حقد إتجاه أي شخص، وهو كان يحب الجميع، وعندما سجد لله شكراً كان لأنه يجب أن يتم شكر الله على السراء والضراء.

"صورة" نادرة جداً للشيخ "الشعراوي" ترد على إتهامات "فريدة الشوباشي" وهجومها الناري عليه 1 16/11/2017 - 1:15 م
الصورة التي تم تداولها
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.