صفية العمري: لهذه الأسباب هربت من المحلة إلى الاسكندرية وأنا تلميذة

قالت الفنانة الشهيرة صفية العمري إنها هربت من المحلة إلى الاسكندرية وهي مازالت تلميذة والسبب وراء ذلك أن رجل كان يرغب في الزواج منها، وهي كانت أصغر البنات في العائلة وكانت موافقة على الزواج إلا أن أهلها هربوها إلى الاسكندرية للدراسة، واستكمال حياتها التعليمية.

وأضافت صفية العمري خلال لقاءها مع المخرجة إيناس الدغيدي، في برنامج ( شيخ الحارة والجريئة)، المذاع على فضائية ( القاهرة والناس)، مساء أمس: ” إنها تشعر بالندم على الهروب من المحلة إلى الاسكندرية لأنها حرمت من أمها وأخواتها”، مضيفة: ” الحمدلله ربنا خطط لي طريق مختلف وهذا الذي أوصلني لما أنا فيه في الوقت الحالي.”.

صفية العمري: لست مغرورة في الوسط الفني على المستوى الشخصي

قالت الفنانة صفية العمري إنها ليست مغرورة في الوسط الفني ولكن الشخصيات التي جسدتها مثل ( نازك) و ( شهرت ) كانت تتميز بالغرور، مشيرة إلى أنه بعد إذاعة مسلسل ( ليالي الحلمية) حازت على إعجاب العديد من النساء والرجال، لدرجة أن تصفيفة الشعر الخاص بها كان يتم تقليدها في ذلك الوقت من بعض المشاهدات، مضيفة النساء كانت محبة للشخصية القوية التي جسدتها في المسلسلات، وكانوا يحبوا ملابسها.

صفية العمري تؤكد لست مغرورة ولكن الشخصيات التي جسدتها تتميز بالغرور
صفية العمري تؤكد لست مغرورة ولكن الشخصيات التي جسدتها تتميز بالغرور

وتابعت الفنانة صفية العمري : ” العالم العربي كان محب جدًا لشخصية صفية العمري التي ظهرت في مسلسل ليالي الحلمية مثل نازك السلحدار، ولم تترك أي علامات على الاطلاق في شخصيتها الحقيقية.”. وأضافت: “الجزء السادس من مسلسل ليالي الحلمية كنت رافضة المشاركة فيه، وحزنت حزنًا شديدًا بسببه، وأنا لم أقرأ السيناريو بصورة كاملة، لأني شاهدت حلقتين أو حلقة وتم التوقيع مع المنتج، واتورطت في الأمر ولا أريد أن أخوض في هذا لأني أصبت باحتباس في الصوت، وكنت أتحدث بصوت غريب عني.”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.