صدمة بسبب تغييرها ديانتها وعملت في الملاهي الليلية وتزوجت أكثر من مرة.. محطات هامة في حياة “ماري منيب”

هي أشهر حماة في تاريخ السينما والتلفزيون المصري، فقد إستطاعت ماري منيب أن تقدم هذا الدور بشكل مبهر لجميع محبي ومتابعي الوسط الفني المصري في الوطن العربي ككل، وقد تميزت ماري منيب بخفة دم جعلتها الأفضل والمقربة للجميع من محبي ومتابعي الوسط الفني في مصر، ولكن حياة ماري مليئة بالمحطات الصعبة التي لا يمكن أن يتغاضي عنها أي شخص، فهي قد عانت بشدة حتى تصل إلي النجومية التي وصلت لها في نهاية حياتها، وفي خلال هذا المقال نستعرض مع حضراتكم بعض تلك المحطات الصعبة في حياتها.

دمشق

ولدت النجمة الكبيرة ماري مميب في العاصمة السورية دمشق، وكان والدها ووالدتها يدينون بالمسيحية، ولكنها لم تبفي هي وأسرتها في الشام لفترة طويلة، فبعد أن بلغت عامها الأول، سافرت عائلتها إلي مصر من أجل اللحاق بوالدها الذي كان يعمل بالتجارة، وقد عاشوا في خلال تلك الفترة في منطقة شبرا، ولكنها مرت بالعديد من المشاكل في حياتها، وفي خلال الصفحات التالية نعرض لحضراتكم باقي المحطات الصعبة التي مرت بها ماري منيب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.