شرين رضا تتعرض لإنتقاد بعد وصفها لصوت المؤذن “ب الجعير”

أثرت تصريحات الفنانة شيرين رضا، جدلاً على مواقع التواصل الإجتماعي والسوشيال ميديا، وذلك بعد إستضافتها في إحدي الحلقات من برنامج”أنا وأنا” مع  الإعلامية سمر يسري الذي يعرض على قناة ON E وصفت صوت المؤذن بالجعير”أنت بتجعر أنت مش سامع صوتك”.

شرين رضا تتعرض لإنتقاد بعد وصفها لصوت المؤذن "ب الجعير" 1 28/12/2017 - 6:30 م

وعرض البرنامج أيضاً التغريدة التي نشرتها عبر حسابها الخاص على تويتر”اعتقد أن قرار الأذان  لازم يتنفذ بسرعة لان في مقرئين صوتهم بيكفر البني ادمين”.

علق الأستاذ الدكتور حذيفة الميسر، أستاذ الفلسفة والعقيدة بجامعة الأزهر من خلال استضافته في برنامج “عم يتساءلون”، قائلاً”لو افترضنا أن القضية حق فالوسيلة باطلة، ولو افترضنا انها تنزعج من صوت المؤذن، لا يستحق أن تتجوز الأدب في الحديث أن في خطئ، وأنا لا أعرف الشخص الذي يتحدث ولكن ستحدث عن الحديث نفسه، وعايزة أصلح ولو كنت مسئولة لفعلت، وأنا أيضاً لو كنت مسئول عن الفن لجعت الفن مؤدبا، وماكنش هايكون في خيانه زوجية، ولا زني محارم”.

وأضاف أيضاً “ليس من حقها التحدث بهذه الطريقة عن القضية، وأن الأذان نوعان أذان الغيرة وأذان النفس الأول يحتاج إلي صوت جميل، ويجذب الأشخاص على العبادة، وأكد أنه لابد من وجود دورات تدريبية للمؤذنين على الأذان وتحسين أدائهم عند الأذان”.

وعلق أيضاً الإعلامي معتز مطر”أن كلام شيرين يعتبر رأي بالنسبة لي، ومن الحاجات الحلوة التي عملتها تركيا مسابقة اختيار المؤذنيين، ولكن لم تمادت شيرين ولم تحدد الصوت الوحش فقط تعرضت لانتقاد، وقال أن الرسول قال لبلال “ارحنا يا بلال”، وصوته عالي عشان الناس تصحي، وبالنسبة للأجانب ما هو كل شعب له طبيعته، زي الهند مطلوب التعامل مع البقرة بإحترام مقتنع أم لا، ف أنتي يا شيرين ها ستكتري علينا الأذان، ومصر كان يطلق عليها بلد الألف مأذنه، والناس بتضايق لمه الغرب بيمنعوا الأذان، والأذان بيصحي الناس لدرجة أن حضرتك أن أذان الفجر يضاف فيه جملة “الصلاة خير من النوم”والصوت عالي عشان نعبد ربنا ونصلي”.

صدر بياناً من الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، أسدي فيه تعليماته لمعاقبة برنامج “أنا وأنا” الذي قد توقفه وزارة الإعلام لفترة من الوقت عقاباً لسماحه بعرض تصريحاتها التي تعتبر مسئية للإسلام”.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.