شهود عيان يكشفون تفاصيل خطيرة عن حادثة “قطاري الإسكندرية”

يبدوا أن مسلسل حوادث السكة الحديد لم ينتهي، فقد صدم الجميع اليوم بخبر إصطدام قطارين ما بين القاهرة والإسكندرية، وهو ما الخبر الذي أصاب الكثيرين في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية بالحزن الشديد، خاصة وأن هناك عدد ليس بالقليل من القتلي والمصابين في هذا الحادث المدوي، وقد كشف بعد شهود العيان بعض التفاصيل الهامة والخطيرة عن الحادث.

قطاري الإسكندرية

حيث أكد شهود العيان أن السبب في هذا الحادث هو القطار الذي كان واقفاً بالقرب من قرية أبيس التابعة لمركز كفر الدوار، وذلك بدون أي سبب معروف من المتواجدين داخل القطار أو حتى اهالي تلك القريبة، وهو ما جاء في نفس توقيت مرور قطار الصعيد الذي كان يتجه إلي الإسكندرية، وإصطدم به من الخلف.

وأضاف الشهود أن الحادثة في غاية الصعوبة وهو حادث فعلاً مروع، وأن الحادث قد تسبب في حالة من الزعر لدي المواطنين الذي تفاجئوا بالضجة الكبيرة لحادث الإصطدام، وحاول البعض منهم مساعدة المصابين والقتلي في الحادث داخل القطار، قبل أن يفارقوا الحياة، حتى يصل الدعم من جانب المستشفيات القريبة.

وفي المقابل أكدت هيئة السكة الحديد أن المتسبب في هذا الحادث ليس القطار الذي كان متوقفاً بالقرب من القرية، وإنما السبب هو القطار الأخر الذي تخطي الحد الطبيعي للسرعة في هذا المكان، وهو ما أدي لحادثة الإصطدام المروعة التي أدت لوقوع عدد كبير من القتلي والمصابين.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.